السعودية تعرض أفلاماً عالمية مترجمة في مهرجان "ثقافة جدة"

شهد إنتاج الأفلام السينمائية تطوراً كبيراً مع ظهور جيل من الشباب السعوديين

شهد إنتاج الأفلام السينمائية تطوراً كبيراً مع ظهور جيل من الشباب السعوديين

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 26-05-2017 الساعة 09:57


تطلق الجمعية العربية السعودية للثقافة والفنون بجدة مهرجان عروض الأفلام السينمائية، في 9 يوليو/تموز القادم، لمدة خمسة أيام للفترة الأولى، و7 أغسطس/آب القادم، لمدة خمسة أيام متتالية أيضاً للفترة الثانية، وتعرض خلاله عدداً من الأفلام العالمية المترجمة، لأول مرة على مستوى السعودية، في خطوة تواكب رؤية 2030.

وأوضح المدير العام لرواد ميديا، ممدوح سالم، أن إنتاج الأفلام السينمائية شهد تطوراً كبيراً مع ظهور جيل من الشباب السعوديين والمخرجين الموهوبين، لافتاً إلى أن صناعة الأفلام في السعودية لاقت نجاحاً وازدهاراً في المشاركات الدولية، حاصدة المراتب الأولى عالمياً في كثير من الدول العربية والأوروبية وأمريكا.

اقرأ أيضاً:

سفير الكويت: أكاديمية قطر للقادة تتلمّس احتياجات أبناء الخليج

وأشاد سالم بالتعاون مع الجمعية العربية السعودية للثقافة والفنون بجدة، باعتبارها الذراع الفنية والثقافية في المنطقة، مؤكداً أنها ستكون تجربة ناجحة تحقق رؤية السعودية 2030 في الشراكة الاستراتيجية بين القطاعين العام والخاص.

وأوضح سالم أن الفعالية تستقطب الكثير من زوار عروس البحر الأحمر في فترة الصيف، والعوائل، إذ عمدت رواد ميديا إلى ترجمة الأفلام إلى العربية، وستُعرض خمسة أفلام يومياً، ابتداء من الساعة الرابعة عصراً، كما تم فسح المجال أمام الأفلام من الجهات المتخصصة، وأخذ التصاريح اللازمة لعرضها على مسرح الجمعية.

من جهته، أعرب مدير الجمعية، الدكتور عمر الجاسر، أن الجمعية تدعم المواهب الفنية والمنتجين السعوديين بإبراز أعمالهم وتشجيعهم، سعياً لتطوير قطاع الفن والثقافة، وتوفير منصات إعلامية للمبدعين والموهوبين لعرض إنتاجهم الفني، وخلق حراك ثقافي عبر الفن والسينما والمسرح، مستشهداً بقول ولي ولي العهد، الأمير محمد بن سلمان: "إن الترفيه والثقافة سيكونان رافدين مهمين جداً في تغيير مستوى معيشة السعودي خلال فترة قصيرة".

مكة المكرمة