القرني يهدي الملك سلمان وولي عهده "حلولاً للمشاكل الحياتية"

عائض القرني مع ولي العهد السعودي (أرشيفية)

عائض القرني مع ولي العهد السعودي (أرشيفية)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 20-03-2018 الساعة 12:58


أعلن الشيخ السعودي عائض القرني أنَّه سيُهدي أولى النسخ التي سيوقعها من كتابه الجديد الذي يحمل عنوان "كتاب الحل"، إلى ملك السعودية سلمان بن عبد العزيز آل سعود، وولي عهده، محمد بن سلمان.

كما أوضح الشيخ القرني أنه سيهدي النسخ الأوائل أيضاً للجنود "الذين يرابطون على الحد الجنوبي للمملكة".

ويتضمن الكتاب حلولاً لأكثر من 65 من المشاكل الحياتية، وفقاً للشريعة والسنة. ويأتي ذلك في ظل تغييرات كبيرة تعصف في المملكة بجميع المؤسسات الدينية والاجتماعية وغيرها، في ظل رؤية محمد بن سلمان.

123

1

ويُعتبر القرني أحد الناجين من حملة اعتقالات وملاحقات سابقة للسلطات السعودية منذ سبتمبر 2017، استهدفت علماء ومفكرين ودعاة بارزين وأكاديميين وغيرهم، شُنّت بأوامر من ولي العهد محمد بن سلمان، لكن الداعية السعودي أعلن، في 18 يناير الماضي، "توبته" من السياسة، على حدّ تعبيره، مشيراً إلى أنه أدرك بعد سنين طويلة أن مهمته "تبليغ الدين".

اقرأ أيضاً :

"علمانية" أم "رهبانية"؟.. عائض القرني يكتشف أن مهمته "التبليغ"

ويأتي هذا الاعتزال بعد سنين طويلة كان فيها يُطلِق من خلال وسائل الإعلام وعبر منصة التواصل الاجتماعي "تويتر" تصريحات سياسية، ويجمع بين الدعوة والإرشاد والسياسة.

وبعد تطليقه للسياسة ثلاثاً، حذّر القرني من انغماس عالم الشريعة في الأمور السياسية؛ مشيراً إلى أنه إذا اتخذها منهجاً أفسدت عليه علمه وإصلاحه؛ لأن السياسة في غالب أطوارها متلونة متقلبة مخادعة.

وقال بحسب صحيفة "سبق" السعودية، في يناير الماضي، إن السياسة "تعتمد على المناورة والاحتيال والتدليس والتلبيس، والعلم الشرعي يحتاج إلى صدق ووضوح وصراحة؛ وهذا ما يخالف غالب أطروحات السياسة".

وغرد الشيخ القرني على صفحته بموقع "تويتر" حول الكتاب قائلاً: "الحل أن تعلم أن بعد العسر يسراً، وبعد الكرب فرجاً، وبعد الهزيمة نصراً، وبعد الفقر غنى".

وتابع: "الحل أن لا تعترف بالهزيمة في الحياة، وأن لا يُخيّم عليك اليأس، ولا يغلبك القنوط، ولا يحيط بك الإحباط"، وأضاف: "الحل في صلاة خاشعة، وهمة متوثبة، وإرادة جازمة، ونظام بديع، وعمل جاد مثمر".

وتساءل ناشطون عبر "تويتر" إن كان هذا الكتاب مسروقاً، كما فعل القرني سابقاً أم لا؟ وذلك بعد أن أصدرت السلطات السعودية، في فبراير الماضي، حكماً قضائياً ضد الشيخ يقضي بدفعه 150 ألف ريال (40 ألف دولار)، بتهمة انتهاكه حقوق الملكية الفكرية في برنامج إذاعي سابق له.

وقال موقع قناة "العربية" السعودية حينها، إن ورثة المؤلف الدكتور عبد الرحمن باشا كسبوا قضية رُفعت على القرني "لِسطوه على كتاب والدهم (صور من حياة الصحابة)، حيث قدَّم القرني قراءة حرفية من الكتاب خلال تقديمه برنامجاً باسم (هذه حياتهم)، وتكلم فيه عن مجموعة من صحابة الرسول عليه السلام، وذلك خلال البرنامج الذي من المفترض أن القرني مؤلِّفه".

وجاء في الحكم إلزام المدعى عليه بدفع غرامة 30 ألف ريال؛ بسبب انتهاكه حقوق الملكية الفكرية، وإلزام الإذاعة التي بثت البرنامج بإيقاف إعادة حلقات البرنامج، وأيضاً إلزام المدعى عليه بدفع تعويض قدره 120 ألف ريال سعودي لشركة دار الأدب الإسلامي.

333

222

111

مكة المكرمة