الكويت تشكل لجنة تحقيق باختفاء مئات القطع الأثرية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/VbZ4jo

اللجنة ستبحث عن القطع المفقودة والمقدرة بنحو 900 قطعة

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 06-10-2021 الساعة 11:09
- ما الذي ستقوم به اللجنة؟

التحقيق حول اختفاء مئات القطع الأثرية.

- متى كشف عن اختفاء تلك الآثار؟ 

في نوفمبر 2020.

شكلت دولة الكويت لجنة للتحقيق حول اختفاء مئات القطع الأثرية من متحفٍ في البلاد.

ونقلت صحيفة "الراي" الكويتية، اليوم الأربعاء، عن رئيس جمعية المكتبات والمعلومات عبد العزيز السويط، قوله: إن "وزير الإعلام شكل لجنة حول اختفاء بعض القطع الأثرية التي تمثل قيمة تاريخية وحضارية عظيمة للكويت في متحف الكويت الوطني في المجلس الوطني للثقافة".

وكانت صحيفة "السياسة" الكويتية كشفت، في نوفمبر الماضي، عن فقدان نحو 900 قطعة أثرية من العصور الهلينستية، والعبيدية، واليونانية والإسلامية القديمة، من إجمالى 8500 قطعة أثرية مسجلة فى سجلات إدارة الآثار والمتاحف بالمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب الكويتي.

وأوضحت حينها أن مسؤولين في المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب الكويتي تقدموا باستقالاتهم؛ هرباً من المسؤولية الملقاة على عاتقهم بشأن اختفاء تلك القطع الأثرية.

وأشارت إلى أن جميع القطع الأثرية المفقودة تحمل رقم وتاريخ العثور عليها، وكذلك الحقبة التاريخية التابعة لها.

ورجحت الصحيفة أن تكون تلك القطع الأثرية فقدت بسبب الإهمال، أو أنها فقدت بفعل فاعل ليتم تهريبها إلى خارج الكويت.

وافتتح متحف الكويت الوطني في 31 ديسمبر 1957، وكان موقعه آنذاك في منطقة الشرق في بيت الشيخ عبد الله الجابر الصباح أحد أفراد العائلة الحاكمة، قبل أن ينقل لاحقاً عام 1983 إلى منطقة القبلة.

ويتضمن المتحف معرض القبة السماوية، الذي يحتوي أيضاً على عروض علمية للزوار، فيما تتضمن المرافق الموجودة فيه مسرح متحف الكويت الوطني، إضافة إلى قاعة التراث الشعبي وقاعة الآثار القديمة و"بوم المهلب".

مكة المكرمة