بأغاني الروك.. النازيون الجدد يحتفلون بذكرى ميلاد هتلر في ألمانيا

اعتقلت الشرطة رجلاً أدى التحية لهتلر

اعتقلت الشرطة رجلاً أدى التحية لهتلر

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 21-04-2018 الساعة 20:10


تجمع مئات من النازيين الجدد في مدينة أوستريتش شرقي ألمانيا لحضور مهرجان لموسيقى الروك نظمه اليمين المتطرف، بمناسبة ذكرى مولد الزعيم النازي الراحل أدولف هتلر.

وبحسب ما ذكرت "رويترز" اليوم السبت، فقد اتخذ السكان المحليون موقفاً معارضاً عن طريق المشاركة في مهرجان آخر من أجل السلام.

ويقام مهرجان (الدرع والسيف) في مدينة أوستريتش الواقعة على الحدود مع بولندا، في يومي 20 و21 أبريل من كل عام، للاحتفاء بهتلر الذي ولد في النمسا يوم 20 أبريل عام 1889.

وعرضت سلع خاصة باليمين المتطرف، منها قمصان ولعب على شكل دبابات للبيع خلال المهرجان.

وكُتب على إحدى اللافتات "أخوية آرية"، في حين عبرت لافتة خاصة بالحزب الوطني الديمقراطي المنتمي لليمين المتطرف عن الاحتجاج على تدفق أكثر من مليون مهاجر إلى ألمانيا منذ منتصف عام 2015.

إقرأ أيضاً :

أثار غضب اليهود.. "السيلفي" يتسبب بإزالة تمثال لهتلر بإندونيسيا

وانتشر رجال الأمن في المنطقة، وأقاموا نقاط تفتيش على الطرق القريبة من مكان المهرجان ومحطة القطار.

وقالت الشرطة الألمانية إنها اعتقلت رجلاً يبلغ من العمر 31 عاماً لوح بتحية "هايل هتلر" أو "يعيش هتلر" المحظورة بموجب القانون.

وتطبق ألمانيا قوانين صارمة ضد خطاب الكراهية والرموز المتصلة بهتلر والنازيين، الذين حكموا ألمانيا في الفترة بين عامي 1933-1945.

ومواكبة لهذا المهرجان أقيم مهرجان من أجل السلام في ميدان السوق بالمدينة، ويمتد حتى غد الأحد.

وقالت بعض وسائل الإعلام المحلية إن أكثر من ألف شخص حضروا المهرجان يوم الجمعة، كما ذكرت الشرطة أنه سيجري تنظيم سباق دراجات أيضاً كنوع من الاحتجاج ضد اليمين المتطرف.

مكة المكرمة