بالصور.. صفوف فلسطينية في العراء تحدياً للاحتلال

المدرسة المستهدفة كان سيستفيد منها نحو 50 إلى 60 طالباً وطالبة

المدرسة المستهدفة كان سيستفيد منها نحو 50 إلى 60 طالباً وطالبة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 23-08-2017 الساعة 15:04


اضطر طلاب إحدى المدارس الابتدائية في مدينة بيت لحم الفلسطينية، إلى الجلوس في العراء مع بداية العام الدراسي، الأربعاء، بعد أن هدمت سلطات الاحتلال الإسرائيلي مدرستهم.

ونُشرت صور للأطفال على وسائل التواصل والإعلام الاجتماعي وهم يرتدون الملابس المدرسية، ويتلقون دروسهم تحت أشعة الشمس الحارقة في موقع المدرسة بقرية جب الذيب.

وبحسب ما أوردت "بي بي سي"، الأربعاء، قال المركز الفلسطيني للإعلام، إن قوات من جيش الاحتلال الإسرائيلي هدمت المدرسة (التي كانت عبارة عن كرفانات) في ساعة متأخرة الثلاثاء، "بحجة البناء في منطقة عسكرية مغلقة".

اقرأ أيضاً :

تحذيرات أممية من بوادر "إبادة" في إفريقيا الوسطى

واعتدى جنود الاحتلال بالضرب على أهالي قريتي "زعترة" و"جب الذيب"، ومنعوهم من الاقتراب من المدرسة، وأطلقوا الرصاص الحي والمطاطي وقنابل الصوت لتفريقهم لاعتراضهم على عملية الهدم.

ومع ساعات الليل، بدأ الجنود بأعمال التفكيك وهدم المدرسة التي تحمل شعار الاتحاد الأوروبي، وبتمويل من مجلس التعاون الإنمائي البلجيكي والمجموعة المدنية التطوعية الإيطالية تحت إطار الدعم المقدم للشعب الفلسطيني.

وبحسب أهالي المنطقة، فإن المدرسة المستهدفة كان سيستفيد منها نحو 50 إلى 60 طالباً وطالبة من قرى زعترة وجب الذيب وبيت تعمر والفرديس.

وكان من المقرر أن تفتتح المدرسة صباح الأربعاء بحضور وزير هيئة مقاومة الجدار والاستيطان، وليد عساف، وعدد من المسؤولين، وذلك مع انطلاق العام الدراسي لعام 2017 - 2018.

مكة المكرمة