بطبيعتها ونهضتها.. هكذا جذبت دول الخليج صناع السينما العالمية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/1kqkVE

جذبت دول الخليج أبرز مشاهير العالم

Linkedin
whatsapp
السبت، 23-01-2021 الساعة 12:27

- ما هي آخر الأفلام التي صورت في الخليج؟

فيلم من بطولة النجم جيسون ستاثام وأوبري بلازا، ومن إخراج جاي ريتشي.

- ما أكثر الدول الخليجية التي صورت فيها أفلام عالمية؟

سلطنة عُمان والإمارات.

- ما أهمية تصوير الأفلام العالمية في الخليج؟

تساهم في الترويج السياحي، ما يجعل مردودها المالي كبيراً.

منذ عقود كان المواطن العربي يعرف تفاصيل دقيقة عن حياة المصريين، وعاداتهم، والفضل كله يعود لصناعة السينما التي امتهنها المصريون باكراً في مطلع القرن العشرين، وهو ما جعل بلداناً عربية أخرى تخطو على هذا الأثر، ومنها بلدان الخليج.

ليس الإنتاج الداخلي فقط هو ما سعت إليه البلدان الخليجية لكي تظهر إلى العالم، بعد أن أيقنت أن الفن لا يقل أهمية عن السياسة والاقتصاد، حيث تسهم صناعة السينما والدراما في الترويج للبلاد والتعريف بها عالمياً، فضلاً عن كونها تعتبر مصدراً مهماً للواردات إن أحسن استغلالها.

وفي السنوات العشر الأخيرة شهدت المنطقة الخليجية توافد كبريات شركات صناعة السينما في العالم، وكبار المخرجين والممثلين العالميين لتصوير أفلام ومسلسلات فيها.

هذه الخطوة مهمة للغاية حيث تصب في الترويج للسياحة في البلدان الخليجية، ومن ثم تزيد من نسبة توافد الزوار إليها، فضلاً عن أنها تضع هذه المنطقة في قائمة البلدان الجاذبة لشركات الإنتاج الفنية، ما يدفع قطاعاتها الفنية للنهوض والانتشار.

ستاثام في الدوحة

آخر ما جرى تنفيذه في منطقة الخليج هو فيلم للمخرج البريطاني، جاي ريتشي، في قطر، ما زال يجري تصوير مشاهده بالعاصمة الدوحة، وهو الفيلم الذي يقوم ببطولته نجم الأكشن البريطاني جيسون ستاثام.

و14 يناير الجاري، بدأ تصوير الفيلم الذي تنتجه شركة "MIRAMAX" التابعة لشبكة "beIN" الإعلامية بالتعاون مع شركة "ViacomCBS".

ويضم الفيلم- الذي لم يعلن اسمه بعد - كلاً من الممثلة أوبري بلازا، والممثل كاري إلويس، ومغني الراب باغزي مالوني.

ونقلت صحيفة "الشرق" المحلية عن ناصر الخليفي، رئيس مجلس إدارة مجموعة beIN الإعلامية، قوله: "نتطلع قُدماً إلى جلب هذا الإنتاج إلى مدينة الدوحة التي تعد سوقاً متنامية في مجال الإعلام والترفيه".

ومؤخراً باتت الدوحة تجذب صناع الدراما العالمية، ففي ديسمبر الماضي شهدت قطر - في تجربة هي الأولى من نوعها- تصوير مشاهد من مسلسل تركي يحمل عنوان "انتظرتك كثيراً"، يجسد قصة حب تدور أحداثها في البلد الخليجي.

وبحسب وكالة "الأناضول" فإن المسلسل من بطولة الممثل التركي المعروف أوزجان دينيز، وكذلك الممثلة الشهيرة إيرم حلوجي أوغلو.

والمسلسل مأخوذ من قصة حب حقيقية تدور أحداثها بين قطر وتركيا، حيث تبدأ قصة المسلسل في قطر وتنتهي فيها أيضاً.

سحر السلطنة

ولما تتميز به من مناظر طبيعية فريدة من نوعها، تعتبر سلطنة عُمان موقعاً جذاباً للغاية لشركات الأفلام المختلفة في جميع أنحاء العالم، وعليه جرى تصوير عدد كبير من الأفلام في هذا البلد الخليجي.

ومن أبرز الأفلام التي صورت في السلطنة، فيلم "المتسوق الشخصي"، وهو فيلم نفسي فرنسي باللغة الإنجليزية يتحدث عن مورين، وهو متسوق شخصي لأحد المشاهير في باريس، يدعى كيرا.

الفيلم من تأليف وإخراج أوليفييه أسياس، وبطولة النجمة كريستين ستيوارت التي تلعب دور مورين.  

كما يعتبر فيلم "Dishkiyaoon"، الهندي الذي يتحدث عن عالم الجريمة في مومباي، أحد أبرز الأفلام التي صورت في السلطنة.

يروي قصة إحدى العصابات التي كانت تحاول أن تصبح عراباً للعالم الإجرامي في مدينة مومباي.

صورت أجزاء من الفيلم بالقرب من مسقط، في مكان يجمع بين بعض جبال عمان، والوديان، والشواطئ.

ويعد "فيلي فيتشاثيل" أول فيلم ماليزي هندي يصور بالكامل في عُمان. ويجسد قصة حب، ويستخدم الفيلم مواطنين عمانيين ومواقع في مسقط.

فيلم آخر من أفلام بوليوود يعتبر من أبرز الأفلام التي صورت في السلطنة، ويحمل عنوان "Aiyaary"، وهو عبارة عن مسرحية إجرامية ترتكز على أحداث حقيقية حدثت لضابطين هنديين.

فيلم

والفيلم من تأليف وإخراج نيراج باندي، وهو من بطولة ممثلين هنديين مشهورين: مانوج باجباي وسيدهارث مالهوترا.

ويعتبر فيلم "ذات مرة في مومباي"، واحداً من أبرز الأفلام التي جرى تصويرها في السلطنة أيضاً، وهو فيلم يتحدث عن رجال العصابات.

كانت المواقع بشكل رئيسي في مسقط وتضم شاطئاً في قنتب والقرم ومنتجع وسبا شانغريلا بر الجصة.

دبي والسينما

يرى صناع الأفلام وكبار المخرجين في دبي وجهة استثنائية لتصوير أفلامهم التي يشترك فيها أفضل وأشهر الفنانين والممثلين العالميين من بوليوود وهوليوود.

واختيرت دبي لتصوير أكثر من 50 فيلماً، مما ساعد على تعزيز مكانة هذه الإمارة محلياً وعالمياً لمزجها بين كثبان الصحراء الذهبية وناطحات السحاب الشاهقة.

وعند الحديث عن قائمة الأفلام التي تم تصويرها في دبي يتبادر إلى الأذهان فيلم المهمة المستحيلة الجزء الرابع، للممثل المشهور توم كروز، الذي حاز نسب مشاهدة عالية جداً.

انطلقت الرحلة بهدوء من أعلى ناطحة سحاب في العالم "برج خليفة" المكونة من 163 طابقاً، والتي تقع في قلب دبي وسط المدينة، وهي عبارة عن مشروع ضخم طوّرته شركة إعمار العقارية.

قام خلاله الممثل المذكور بعمل حيلة من ارتفاع حوالي 1700 قدم. ويحتوي الفيلم على بعض اللقطات من نخلة جميرا الشهيرة، وفندق أرماني وزعبيل سراي.

وعكس فيلم فيوريوس 7، الذي انضم إلى قائمة الأفلام التي تم تصويرها في دبي وأبوظبي، الهندسة المعمارية الشهيرة في الإمارات العربية المتحدة، ولكن أوقف تصويره بسبب الموت المأساوي للاعب المصارعة الأصلي بول ووكر، لكن الفيلم نجح في إعطاء بعض أكثر الأحداث شهرة على الإطلاق.

فيلم "ستار تريك" يعتبر أحد أبرز الأفلام التي صورت في عدة مناطق في دبي، مثل مضمار سباق الميدان، وأبراج بحيرات جميرا، ودبي وسط المدينة.

بدوره فإن فيلم "سيريانا " حقق إيرادات كبيرة مع نخبة من أفضل الممثلين الذين شاركوا فيه، منهم مات ديمون وجورج كلوني.

هذا الفيلم الفائز بجائزة أوسكار صوّر بأكثر من 15 موقعاً مختلفاً، إلا أن الصور الموجودة في إيران تم تصويرها في دبي؛ لتجسد المشاهد المليئة بالأحداث والتضاريس الجافة والصحراء الذهبية للمدينة.

المخرج الحاصل على جائزة أوسكار "جان جاك أنو"، أعرب عن انبهاره بمنطقة الخليج، حين كان يصور  فيلم "الذهب الأسود" في قطر.

وفوجئ المخرج، في حديث صحفي له، بقلة الأفلام التي صورت في المنطقة، رغم مناظرها الطبيعية الخلابة وتاريخها الثري.

وقال أنو: "سحرني العالم الإسلامي والعالم العربي، وأكاد أشعر بالغضب كغربي لعدم وجود أفلام ترفيهية ولا أفلام ملحمية عن العالم العربي".

وأوضح المخرج ذلك قائلاً: "اخترت قطر لأن منتج الفيلم طارق بن عمار ذكرني حين كنا نبحث في كل مكان عن كثبان رملية تتداخل مباشرة مع البحر بأنه رأى مثل هذا الموقع في قطر. وحين حضرت إلى قطر ورأيت هذا الموقع حيث الصحراء القاحلة أعجبت به فلقد كانت بالفعل ما أحتاج إليه من أجل هذه القصة".

واردات كبيرة

في مقال له بصحيفة "عكاظ" السعودية، يتحدث الكاتب ماجد سمان عن أهمية صناعة السينما ورفدها للبلاد بواردات مالية ضخمة.

واستهل مقاله قائلاً: منذ إطلاق فيلمي (سيّد الخواتم) و(هوبيت) نشأت علاقة تجارية وطيدة بين نيوزيلندا والأفلام، هذه الأفلام أصبحت من أكثر الأفلام نجاحاً في تاريخ السينما، واستطاعت أن تحوّل نيوزيلندا من بلد يعتمد على تصدير الألبان إلى بلد رائدٍ عالمياً في مجال سياحة الأفلام.

وأضاف: "يقول بيتر إيليس من وزارة الأعمال النيوزيلندية: إذا اضطررنا إلى تقدير قيمة أفلام هوبيت للسياحة، فستكون بين 50 مليون دولار و500 مليون دولار سنوياً".

وزاد: "منذ إطلاق فيلم (هوبيت Hobbit) ارتفع عدد السُّيّاح حتى بلغ 2.83 مليون، وزاد الإنفاق من قبل الزوار بنسبة 10% ليصل إلى 7.2 مليارات دولار مع نهاية عام 2014. كما يؤكد المختصون بالسياحة العالمية أن واحداً من أصل خمسة أشخاص تؤثر السينما في قرار سفره السياحي، وأن السينما السياحية سبب رئيسي في توافد السُّيّاح على ألمانيا والولايات المتحدة الأمريكية".

من هنا يرى سمان أن الفنون بشكلٍ عام، والسينما بشكل خاص، تساهم إلى حد كبير في توثيق الصورة الذهنية للدول والترويج السياحي لها.

ويرى الكاتب أنه من خلال السينما يمكن للبلد أن يعبر للآخرين عن هويته، وهو يتحدث هنا عن بلده السعودية، مؤكداً أهمية السينما في "الترويج للمملكة كما نراها نحن من الداخل، كما نعرفها ونفهمها ونحبّها، لنسمح للعالم بمشاهدتنا عبر قلوبنا نحن".

مكة المكرمة