ترامب في معرض الفن السعودي.. ماذا أرادت الرياض أن تُوصل له؟

صورة الكعبة لفتت انتباه الرئيس الأمريكي

صورة الكعبة لفتت انتباه الرئيس الأمريكي

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 20-05-2017 الساعة 16:36


عزز العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، أهمية الثقافة والفن لدى المملكة، ودعمه للفنانين والفنانات السعوديين، وذلك عبر زيارته مع الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، السبت، للمعرض السعودي المعاصر.

الملك سلمان أوصل من خلال هذه اللفتة رسالة ثقافية للعالم، مفادها أن الفن مهم في مخاطبة الشعوب، بحسب ما رآها العديد من المهتمين.

- صورة الكعبة

استوقفت لوحة تجسد المسجد الحرام في معرض الفن المعاصر، الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وزوجته، في حين قام الملك سلمان بن عبد العزيز بتفسير اللوحة وشرحها لهما.

وأظهر مقطع مصور وقوف الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، طويلاً أمام لوحة تجسد المسجد الحرام والكعبة المشرفة، خلال زيارته معرض الفن المعاصر بقصر اليمامة.

ووفقاً للمقطع فإن ترامب قد غادر بمعية الملك لمشاهدة اللوحة الثانية في المعرض، ثم عاد مجدداً للوحة المسجد الحرام، واستفسر من الشخص الذي كان بالقرب من اللوحة عن بعض الأمور.

ترامب في معرض الفن السعودي المعاصر

الفن السعودي

هذه الزيارة تظهر ثقل المعرض الكبير لدى الملك سلمان، إذ أولاه أهمية ووضعه على جدول زيارة ترامب.

وجدير بالذكر أن ترامب في السعودية بزيارة تاريخية، يومي السبت والأحد، ليعقد خلالهما ثلاث قمم بالرياض؛ الأولى مع القادة السعوديين، والثانية مع قادة دول الخليج، والثالثة مع قادة وممثلي الدول العربية والإسلامية. وسيشارك على هامش الزيارة في افتتاح مركز لمحاربة التطرف، وجلسة حوار مع شباب سعوديين حول دور مواقع التواصل الاجتماعي في مكافحة الإرهاب.

وفي المعرض السعودي، الذي زاره ترامب، تجد أعمالاً لفنانين سعوديين ضمن برنامج "جسور"، وهو مبادرة من مركز الملك عبد العزيز الثقافي العالمي (إثراء)، لإبراز المواهب الوطنية في مختلف المجالات.

وفيه أيضاً مشاركات الفنانين في معارض بأمريكا بهدف تعزيز التعايش بين الثقافات المختلفة وإبراز المهارات الفنية السعودية.

الفن السعودي 2

الفن السعودي 1

هذه المعارض تعطي الحاضرين فكرة عن الإنتاج الفني داخل المجتمع السعودي، وتُظهر الجانب الفكري الذي يؤثر في تشكيل صورة عنه.

اقرأ أيضاً:

"تغيير قواعد اللعبة" بالمنطقة على رأس أجندة قمة الرياض

ناشطون سعوديون أشادوا بدعم المملكة للفنانين والفنانات الشباب، وإتاحة المجال لهم في عرض أعمالهم.

ولأول مرة افتتح معرض الفن السعودي العام في جدة عام 2012، تحت شعار: "يجب أن نتحدث عن الحاضر"، وضم أكثر من 50 عملاً فنياً لـ22 فناناً سعودياً، وسلط الضوء على التغيرات السياسية بالمنطقة والثورات العربية، وحرية التعبير.

المعرض الفني السعودي المعاصر  1

ودعا المعرض حينها لتنمية الحوار في المجتمع السعودي، بشكل إيجابي وبناء، وفق صحيفة "المدينة".

وفتح المعرض أبوابه للزائرين أيضاً في عدة مدن بالعالم، منها البندقية، وإسطنبول، ودبي، وبرلين، وباريس.

هذا المعرض افتتح، في مايو/ أيار الماضي، بمدينة كان بجنوب فرنسا، وانتقل بعدها لجادة الشانزيليزيه في باريس، ليكون بوابة السعودية نحو العالم، لتوصل اللوحات مستوى إدراك ووعي المواطن السعودي في الفن، وطموحه في إيصال الرسالة لثقافات أخرى.

تدرك السعودية أن الوجود الثقافي للفنانين بالمحافل الدولية يقدم صورة صحيحة للمجتمع المبدع والمثقف والمتسامح، إذ إن الفن هو اللغة التي يفهمها ويتذوقها الجميع.

وتَعد المملكة هذا المعرض وسيلة فعالة للتواصل والحوار مع الآخر، أياً كان توجهه وانتماؤه.

المعرض الفني السعودي المعاصر

معرض الفن السعودي المعاصر في فرنسا حضره عدد كبير من السياسيين ورواد الثقافة والفن الفرنسيين، وحظي باهتمام كبير من وسائل الإعلام الفرنسية؛ لكونه أول معرض فني تقيمه السفارة السعودية في مدينة كان الساحلية، وفق صحيفة "الحياة" اللندنية.

ويطغى الفن الإسلامي على المعرض، وتظهر الكعبة في لوحة فنية توصل أهميتها لدى السعوديين ومسلمي العالم.

كما يهدف المعرض لتنمية الحس الوطني والشعور بالمحافظة على المكتسبات الثقافية والتاريخية والتراثية للمملكة، من خلال إبرازها عبر اللوحات.

وعقدت المملكة العديد من المسابقات للفنانين بمجال الفنون، ليظهروا أفضل ما لديهم في رسم الثقافة السعودية.

اقرأ أيضاً:

ترامب يحاول إصلاح ما أفسدته سياسات أوباما بالمنطقة.. فهل ينجح؟

وترفع هذه المسابقات الذائقة الجمالية، وتثري الفنون البصرية المعاصرة ، وتحافظ على التراث العربي والإسلامي والهوية الثقافية، كما تبعد الفنانين عن التغريب في الفن المعاصر.

الفنانون يقدمون أعمالاً مبتكرة مما هو متاح من وسائط وخامات لينطلقوا بها نحو آفاق جديدة في الطرح، في جو تنافسي يتيح لهم تبادل الخبرات.

وأسهم المعرض في تشجيع الحوار البناء بين الفنانين السعوديين والمجتمع، من خلال ربط الماضي بالحاضر والمستقبل.

وتركز السعودية على الثقافة والفن في رؤيتها 2030، وعلى مر التاريخ صنعت العديد من الأعمال الإبداعية والفكرية المختلفة التي تعكس ثقافة هذه البلاد وحضارتها.

مكة المكرمة