تنظيم "الدولة" يدمّر أشهر المعالم الأثرية في تدمر السورية

أعدم تنظيم "الدولة" 12 شخصاً في تدمر الخميس

أعدم تنظيم "الدولة" 12 شخصاً في تدمر الخميس

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 20-01-2017 الساعة 13:07


قال مدير الآثار في النظام السوري، مأمون عبد الكريم، الجمعة، إن تنظيم "الدولة" دمر واحداً من أشهر المعالم الأثرية في مدينة تدمر، وهو (التترابليون)، بالإضافة إلى واجهة المسرح الروماني، وفقاً لما نقلته عنه وكالة رويترز.

وسيطر التنظيم على تدمر بعد أن انتزع السيطرة عليها من قوات النظام السوري في ديسمبر/كانون الأول، وذلك للمرة الثانية.

اقرأ أيضاً :

"سرايا التوحيد" الدرزية مليشيا جديدة في خدمة الأسد.. من وراءها؟

وجاء تدمير واجهة المسرح، الذي يعد من أهم معالم تدمر، بعد يوم من تنفيذ التنظيم إعداماً بحق 12 شخصاً في هذا المسرح.

وقال نشطاء سوريون، الخميس، إن عناصر تابعة للتنظيم قطعت رؤوس 4 أشخاص؛ هم موظفون حكوميون ومدرسون، خارج المتحف، وأطلقت النار على 8 آخرين، بينهم 4 من جنود نظام الأسد، و4 من مسلحي المعارضة.

وتقع آثار تدمر في وسط سوريا، وتتبع محافظة حمص، وهي من أهم الآثار الموجودة في العالم. وأُطلق على المدينة مُسمى عروس الصحراء، ومن أهم ما تحويه المدينة المسرح الروماني، ومدفن زنوبيا، وشارع الأعمدة، ومعبد بعلشمين.

مكة المكرمة