جائزة الشيخ حمد للترجمة تطلق دورتها الرابعة بـ2 مليون دولار

جائزة حمد للترجمة في نسختها الثالثة

جائزة حمد للترجمة في نسختها الثالثة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 19-03-2018 الساعة 09:41


أعلنت جائزة الشيخ حمد للترجمة والتفاهم الدولي إطلاق الدورة الرابعة للجائزة في جميع فئاتها، ابتداءً من يوم الثلاثاء 20 مارس، وحتى نهاية أغسطس.

وقالت المستشارة الإعلامية للجائزة حنان فياض، في مؤتمر صحفي عُقد بـالدوحة، الأحد، إن الدورة الحالية تميزت بالانفتاح على خمس لغات جديدة؛ هي الإيطالية والروسية واليابانية والبوسنية والسواحلية.

وأضافت فياض أنه تم اختيار اللغة الألمانية لتكون لغة العام إلى جانب الإنجليزية، بما يعكس مركزية العلاقات الثقافية بين البلاد العربية وألمانيا، بعد اختيار اللغات التركية والإسبانية والفرنسية في الدورات الثلاث السابقة.

ورصدت اللجنة المنظِّمة جوائز بقيمة مليوني دولار أمريكي، تتوزع على ثلاث فئات؛ هي: جوائز الترجمة بواقع 800 ألف دولار، وجوائز الإنجاز بواقع مليون دولار، وجائزة التفاهم الدولي بـ200 ألف دولار.

اقرأ أيضاً:

شاهد: أمير قطر يشهد ختام بطولة العالم للدراجات النارية

وتبلغ قيمة جائزة الترجمة من العربية إلى الإنجليزية 200 ألف دولار أمريكي، وفي فئة الترجمة من الإنجليزية للعربية 200 ألف دولار، ومن العربية إلى الألمانية 200 ألف دولار، والترجمة من الألمانية للعربية 200 ألف دولار، في حين تبلغ قيمة جائزة الإنجاز 200 ألف دولار.

وينحصر ترشح الترجمات وترشيحها حالياً في مجال العلوم الإنسانية والاجتماعية، كما يكون الترشيح عن طريق مؤسسات (دور نشر أو مراكز بحوث أو معاهد أو أقسام جامعية..)، أو عن طريق الترشح الفردي.

وأكدت جائزة الشيخ حمد للترجمة والتفاهم الدولي أنه لا يحق ترشيح أكثر من عمل للمترجم الواحد في الفئة الأولى، ويحق لكل مؤسسة ترشيح ثلاثة أعمال لمترجمين مختلفين، وأن تكون الأعمال المرشحة للفئة الأولى منشورة خلال فترة خمس سنوات من تاريخ إعلان الترشح والترشيح.

مكة المكرمة