جوجل تدعم "إسرائيل" وتحول ترجمة القدس لـ "أورشليم"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/X8b9q8

حذفت اسم فلسطين من خرائطها عام 2016

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 03-02-2020 الساعة 21:22

أظهرت شركة "جوجل" الأمريكية مزيداً من الدعم لدولة الاحتلال الإسرائيلي عبر تطبيقاتها المتعددة، حيث قامت خدمة الترجمة فيها بتحويل اسم القدس المحتلة من العربية إلى اللغات الأخرى باسم "أورشليم".

وقد بحث "الخليج أونلاين" في ترجمة كلمة "يا قدس" بموقع "جوجل ترجمة" على شبكة الإنترنت وعلى التطبيق الخاص بالخدمة على الهواتف الذكية، ليجد أن كلمة يا قدس في العربية يقابلها "Ah Yeruşalim" في اللغة التركية، و"Oh Jerusalem" بالإنكليزية، و"Oh Jérusalem" بالفرنسية، "Oh Jerusalén" بالإسبانية"، "Orşelîmê" بالكردية.

جوجل

كما أن "جوجل" تعكس الترجمة من اللغات السابقة إلى العربية "يا أورشليم" بدلاً من "يا قدس"، في تماهٍ واضح مع سياسات دول الاحتلال.

جوجل

القدس

ولا يعد هذا التوجه جديداً بالنسبة لـ "جوجل"؛ حيث سبق لها أن حذفت اسم فلسطين من خرائطها على موقع "جوجل ماب" عام 2016.

ورغم أن "جوجل" قالت إنها ستصلح الخطأ في حذف اسم "فلسطين" من الخريطة الإلكترونية الأكثر انتشاراً في العالم، فإن رصد "الخليج أونلاين" يثبت أن اسم "إسرائيل" ما زال ثابتاً مع غياب لـ "فلسطين".

فلسطين

فلسطين

وتعتمد أغلب مواقع البحث الشهيرة اسم "إسرائيل"، وفي بعض الأحيان "Jerusalem"، وتعني "بيت المقدس"، وهذه الكلمة الأخيرة لا تشير إلى أحقية معينة لأي طرف.

وفي 15 مايو 2016 قال الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني: "إن إسرائيل تسيطر على أكثر من 85% من فلسطين التاريخية بعد النكبة، وإن 48% من المستوطنين يسكنون في القدس بغرض تهويدها".

جدير ذكره أن الرئيس الأمريكي كشف، الثلاثاء (28 يناير 2020)، عن خطته لتسوية الصراع الفلسطيني-الإسرائيلي، وسط ترحيب إسرائيلي كبير بها، ورفض فلسطيني على مختلف المستويات، في حين شهدت مراسم إعلان الخطة حضور سفراء 3 دول خليجية؛ هي الإمارات والبحرين وسلطنة عُمان.

وتتضمن الخطة إقامة دولة فلسطينية "متصلة" في صورة "أرخبيل" تربط ما بينه جسور وأنفاق، بلا مطار ولا ميناء بحري، وعاصمتها "في أجزاء من القدس الشرقية"، مع جعل مدينة القدس المحتلة غير المقسمة أو المجزأة عاصمة موحدة لـ"إسرائيل"، وإجبار الفلسطينيين على الاعتراف بـ"يهودية إسرائيل"، وهو ما يعني ضمنياً شطب حق عودة اللاجئين إلى ديارهم وأراضيهم التي هُجِّروا منها عام 1948.

مكة المكرمة