سياسي سويسري يجدد دعوته للاعتراف بالإسلام كدين رسمي

رئيس الحزب الديمقراطي الاجتماعي السويسري كريستيان ليفرات

رئيس الحزب الديمقراطي الاجتماعي السويسري كريستيان ليفرات

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 20-11-2017 الساعة 11:29


جدد رئيس الحزب الديمقراطي الاجتماعي السويسري (شريك في الحكومة الفيدرالية)، كريستيان ليفرات، دعوته للاعتراف بالإسلام كدين رسمي في البلاد.

وقال ليفرات، خلال تصريح لصحيفة "سونتاغزتنغ" (Sonntags Zeitung) السويسرية، الاثنين: "يوجد في سويسرا 400 ألف مسلم، بينهم 160 ألفاً يحملون جواز سفر سويسرياً، الإسلام ينتمي إلى بلادنا".

واعتبر ليفرات أن بعض مساجد سويسرا، التي يبلغ عددها 240 مسجداً، لديها ميول راديكالية، مضيفاً أن على كلا الطرفين اتخاذ عدد من الخطوات.

وأضاف أن عدداً من أعضاء حزبه الذين يتبنّون وجهة نظره نفسها، يعملون على مشروع أطلقوا عليه "خارطة طريق الإسلام السويسري"، حسب تعبيرهم.

اقرأ أيضاً:

#افتتاح_كنيسة_في_الرياض.. هل تصدق تكهنات السعوديين؟

وكان ليفرات قال في أغسطس 2016، إنه ينبغي مناقشة الاعتراف بالإسلام كدين رسمي بالبلاد، وإدراجه في الدستور، معتبراً أنه في حال الاعتراف بالإسلام، ستتحمل سويسرا مسؤولية تعليم رجال الدين وتمويلهم، وبذلك لن يُترك الإسلام لجهات أجنبية أو متشددة، مضيفاً: "هل يمكن أن يكون هناك دين إسلامي خاص بسويسرا؟ هذا ما ينبغي أن نناقشه".

وجدير بالذكر أن سويسرا من البلاد العلمانية التي لا يوجد لها ديانة رسمية، أما الديانة الأكثر شيوعاً وانتشاراً في هذه الدولة فهي الديانة المسيحية، في الوقت الذي توجد فيه ديانات أخرى، مثل الديانة الإسلامية واليهودية والبوذية، وهناك وجود للملحدين وغير ذلك.

مكة المكرمة