شاهد.. روائع الفن الإسلامي في متحف اللوفر الباريسي

احتاج إنجاز الجناح إلى عشر سنوات وكلف 131 مليون دولار

احتاج إنجاز الجناح إلى عشر سنوات وكلف 131 مليون دولار

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 20-05-2017 الساعة 10:36


يضم متحف اللوفر الباريسي صالات عرض مخصصة لعرض كنوز ونفائس الأعمال الفنية الإسلامية، وهي واحدة من كبرى وأهم صالات العرض العالمية التي تضم مجموعات نادرة وحصرية من الأعمال والروائع الإسلامية.

louvre-museum-vip-tickets-and-semi-private-guided-visit_header-19167

ويقدم المتحف للزوار فرصة للاطلاع على آلاف القطع والأعمال الفنية التي تمتد على مساحة 3 آلاف متر مربع، يعرض معظمها للمرة الأولى أمام الجمهور، ويعد الجناح الإسلامي في متحف اللوفر الأول من نوعه منذ افتتاح الهرم الزجاجي الذي بناه المهندس المعماري "أي.إم.بيه" عام 1989.

high res louvre islamic wing 2012

ويضم الجناح الفنون الاسلامية على مدى تاريخ الحضارة العربية الإسلامية؛ من بينها مجموعة من آيات القرآن الكريم التي جرى نحتها على الخشب والسيراميك، وتحف من السيراميك، والفسيفساء المصنّع من الخشب والعاج، إضافة إلى تشكيلات مميزة من صناعة الأواني الزجاجية.

IMG_3593

IMG_4998

IMG_5094

بعض القطع الفنية، والأعمال الإسلامية المعروضة هي ضمن تشكيلة واسعة من الممتلكات الفنية للمتحف، والتي تضم نحو 15 ألف قطعة، وهناك مجموعة من 3400 قطعة تمت إعارتها بشكل دائم للمتحف، وتشمل القطع الفنية المعروضة أعمالاً وروائع فنية من مختلف أنحاء العالم الإسلامي المتعدد الثقافات، بدءاً من إسبانيا وصولاً للهند، تجسد الفترة الواقعة ما بين القرنين السابع والتاسع عشر الميلادي.

IMG_5007

أشرف على تصميم صالات العرض الواقعة في ساحة كور فيسكونتي، المهندسان المعماريان ماريو بلليني، ورودي ريسيوتي، حيث اشتمل التصميم على جناح مذهل بطابقين مبني من خام الزجاج المعاصر، ومغطى بسقف فولاذي ذهبي اللون.

أما التصميم الداخلي للمعرض، فصممه المهندس المعماري والمتخصص في فن المتاحف رينواد بيرارد، بحيث يلهم التصميم الزوار في تصور الأعمال المعروضة وتأطيرها وتحديدها تاريخياً وجغرافياً، وفك رموز الزخارف والأرقام، وحتى اختبار استنتاجاتهم الخاصة في مقابل تلك التي يقدمها المتخصصون.

احتاج إنجاز الجناح، إلى عشر سنوات وكلف نحو مائة مليون يورو (131 مليون دولار) مولتها أطراف نصيرة للفن بنحو 57%، ولا سيما الأمير السعودي الوليد بن طلال، والعاهل المغربي الملك محمد السادس، وشارك في تمويل المشروع أيضاً أمير الكويت وسلطان عمان وجمهورية أذربيجان.

رئيس اللوفر ومديره العام هنري لوارين، قال للصحافة الفرنسية: "هذا القسم يشمل 12 قرناً من التاريخ، يشكل اعترافاً بالحضارة الإسلامية وتنوعها، والدور الذي لعبته وروت من خلال حركتها الدائمة للعالم الغربي".

مكة المكرمة