صحيفة بريطانية: مقالب رامز جلال "وحشية"

مقلب رامز جلال في رمضان صبحي

مقلب رامز جلال في رمضان صبحي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 08-06-2017 الساعة 12:49


تفاعلت صحيفة ديلي ميل البريطانية مع وقوع اللاعب المصري في فريق ستوك سيتي الإنكليزي، رمضان صبحي، ضحية في مزحة ببرنامج مصري للمقالب.

وكتبت الصحيفة البريطانية أن لاعبي كرة القدم يشتهرون بمشاركاتهم في برامج المقالب ووقوعهم في حيلها، من ذلك القائد السابق لنادي مانشستر يونايتد الإنكليزي، والمدافع المخضرم ريو فيرديناند.

لكن، لا أحد وقع في مقلب مشابه لمقالب رامز جلال، الممثل المصري الذي يشتهر بإيقاعه المشاهير في حيله من خلال برامجه الرمضانية.

ويتعرض جميع ضحايا مقالب جلال لمزاح، وصفته الصحيفة بأنه "وحشي"، وكان من بين أشهر الضحايا، باريس هيلتون، التي شاركت في برنامج "رامز واكل الجو" عام 2015، بالإضافة إلى مشاركة أنطونيو بانديراس في برنامج "رامز بيلعب بالنار" عام 2016.

أما هذا العام، فكان من بين ضحايا رامز جلال العالميين، اللاعب المصري في فريق ستوك سيتي الإنكليزي، رمضان صبحي، والبالغ من العمر 20 عاماً، حيث تم استدراجه للوقوع في الفخ، عن طريق استضافته في برنامج حواري يقدمه الإعلامي اللبناني نيشان.

اقرأ أيضاً:

#عطلة_عيد_الفطر_في_قطر.. دعوة تضامن كويتية تتصدر "تويتر"

وعقب الحوار، انتقل صبحي في جولة بالسيارة وسط الصحراء، حيث ابتلعت "الرمال المتحركة" السيارة التي كانت تحمله، ولجعل التجربة أكثر رعباً ابتلعت الرمال السائق أيضاً.

وحاول صبحي ومن معه الصعود إلى سطح السيارة إلا أن الرمال ابتلعتها ثم بدأ الجميع في الغرق، وما جعل الوضع أسوأ هو ظهور تنين كومودو عملاق على الساحة.

وعندما بدا الخوف بوضوح على اللاعب حيث كان يصرخ مراراً، نزع رامز جلال زي تنين كومودو؛ ليكشف عن وجهه وعن سقوط صبحي ضحية لمقلبه، وهو ما أثار غضب الأخير وركض خلف "المخادع" جلال وقام بركله.

والجدير بالذكر أن صبحي حضر إلى مصر للمشاركة في مباراة تونس ومصر في تصفيات بطولة أمم أفريقيا 2019.

مكة المكرمة