صحيفة لبنانية شهيرة تعلن وقف إصدار نسختها الورقية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/K8XY75

"ذا ديلي ستار" اللبنانية الصادرة باللغة الإنجليزية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 05-02-2020 الساعة 09:44

أعلنت صحيفة "ذا ديلي ستار" اللبنانية الصادرة باللغة الإنجليزية، أمس الثلاثاء، التوقف عن طباعة نسختها الورقية لأسباب مالية.

وقالت الصحيفة في بيان نشرته على موقعها الرسمي إنها علّقت النسخة المطبوعة مؤقتاً، بسبب التحديات المالية التي تواجه الصحافة اللبنانية، والتي تفاقمت مع تدهور الوضع الاقتصادي في البلاد.

وأوضحت الصحيفة أن موقعها الإلكتروني ومنصاتها على وسائل التواصل الاجتماعي مستمرة في أداء عملها.

وشهد شهر ديسمبر الماضي عدداً من الاستقالات في الصحيفة، احتجاجاً على عدم دفع الرواتب المتأخرة للعاملين بها.

وتأسست "ذا ديلي ستار" عام 1952 على يد الصحفي كامل مروة، مؤسس صحيفة "الحياة".

وكانت الصحيفة هي الوحيدة الناطقة بالإنجليزية في لبنان في ذلك الوقت.

وتوقفت الصحيفة عن الصدور إبان الحرب الأهلية بين عامي 1975 و 1990، قبل أن يعاد إطلاقها عام 1996.

وعُلِّق إصدارها في يناير عام 2009 أسبوعين، بأمر من المحكمة اللبنانية، بسبب صعوبات مالية، لكنها استأنفت النشر في الشهر التالي لذلك.

وفي عام 2010، اشترتها مجموعة من رجال الأعمال المقرّبين من عائلة الحريري.

وتملك عائلة رئيس الحكومة السابق سعد الحريري جميع أسهم الصحيفة، في حين يملك نجل كامل مروة، مالك مروة، ورئيس التحرير نديم اللادقي 0.007 في المئة من الأسهم لكل منهما، وفق مؤسسة "سكايز" للحرية الإعلامية.

وتعاني الصحافة اللبنانية، بأنواعها المختلفة، ضائقة مادية ذات أسباب متعددة، منها تراجع سوق الإعلانات، وانخفاض التمويل السياسي، والتباطؤ في مواكبة تطور الإعلام، بالإضافة إلى الأزمة الاقتصادية المتفاقمة منذ أشهر في البلاد.

وقبل يومين، أعلنت إذاعة "راديو وان" الناطقة بالإنجليزية، التي تأسست خلال الحرب الأهلية عام 1983 توقفها عن البث.

وسبق ذلك إعلان مماثل من إذاعة "جرس سكوب"، التي توقفت عن البث في نوفمبر، بعد عشر سنوات من إطلاقها.

وفي سبتمبر الماضي، أعلن رئيس الحكومة السابق سعد الحريري تعليق عمل تلفزيون "المستقبل"، وتصفية مستحقات العاملين في المحطة التي خرجت إلى النور في مطلع التسعينيات.

مكة المكرمة