"صراع العروش".. تفاعل مجنون ومشاهدات قياسية لمعركة "وينترفيل"

"أريا ستارك" تقتل "ملك الليل" وتلهب حماس العالم
الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GyJ25a

"آريا ستارك" أنقذت مملكة "وينترفيل" من الهلاك

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 29-04-2019 الساعة 21:27

لا يزال صدى الحلقة الثالثة من الموسم الثامن والأخير لمسلسل صراع العروش "Game of Thrones" مدوياً، فالحلقة التي شهدت أطول معركة متواصلة في تاريخ السينما والتلفزيون والتي استمرت 100 دقيقة ألهبت مشاعر وحماس كثيرين حول العالم.

وبحسب موقع "imdb" شاهد هذه الحلقة التي بثت فجر يوم الاثنين مباشراً على قناة "HBO" الأمريكية نحو 900 مليون إنسان حول العالم، كما حصلت على تصنيف 9.6 من 10 وهو رقم قياسي إن قورن بغيره من الأعمال الفنية.

وكان الحدث الأبرز خلال الحلقة التي شهدت "الحرب العظمى" أو (معركة وينترفيل) بين الأحياء في مملكة وينترفيل وجيش الأموات مقتل ملكهم "Night King" أو "ملك الليل" أقوى شرير في المسلسل، على يد المحاربة "آريا ستارك" التي تؤدي دورها الممثلة البريطانية "ميسي ويلمايز"، بعد أن أوشك جيش وينترفيل على الهزيمة، خاصة بعد أن فشلت دينيريس تارجيريان "أم التنانين" التي تؤدي دورها الممثلة البريطانية إيميليا كلارك في قتله.

كما شهدت الحلقة مقتل 6 من أبطال المسلسل بشكل ملحمي أبرزهم قتل جوراه مورمونت الذي يؤدي دوره الممثل الأسكتلندي إيان غلين، والذي كان خادماً للملكة دينيريس تارجيريان، ومات في سبيلها أيضاً، بعد أن سقطت دينيريس عن تنينها الذي فر لينجو من هجوم الموتى عليها وتكالبهم عليه لقتله.

وقتل أيضاً ثيون جيرجوري الذي يجسد دوره الممثل "ألفي آلن" وهو يكفر عن أخطائه السابقة بعد خيانته عائلة ستارك، حيث مات وهو يحاول حماية بران ستارك الذي يؤدي دوره الممثل الإنجليزي "آيزاك رايت" بشكل فدائي من ملك الليل.

تفاعل مجنون

وتفاعل الملايين على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" في العالم العربي وحول العالم مع مجريات الحلقة التي استمر تصويرها 55 يوماً، وأخرجها المخرج العالمي ميغيل سابوجنيك.

وتصدر وسم "NotToday" وهي العبارة التي قالتها "آريا" خلال الحلقة، و "aryastark" و"GamesOfThrones" التداول العالمي على "تويتر"، وعرض من خلالها تفاعل ومشاعر الملايين مع الحلقة الملحمية، ووصل الانفعال بالبعض إلى كتابة أبيات الشعر في مدح "قتل آريا لملك الليل" بحسب ما رصد "الخليج أونلاين"..

كما وصف آخرون الحلقة بأنها أسطورية، وأن نسب المشاهدة العالية التي حققتها ليست "مستغربة". 

في حين كال مغردون المديح لـ "أريا" التي باتت نجمة المسلسل بلا منازع.

ولعل السبب الرئيس في هذا الانتشار والشعبية الكبيرة لهذا المسلسل الكبير هو قوة السيناريو والتمثيل والإخراج الذي استخدمت فيه أقوى التقينات ليبدو واقعياً.

واقتربت نهاية "صراع العروش" بعد نهاية 8 أعوام من العمل المتواصل للانتهاء من المسلسل، ورغم أن النهايات عادةً ما تكون حزينة لأنها تتضمن وداع شخصيات أحببناها، فإن صناع المسلسل نجحوا في الحلقة الثالثة من الموسم الثامن والأخير، في أن يزيلوا مرارة النهايات بمنح الجمهور معركة فاصلة تحمل نهاية سعيدة بموت الشرير الأساسي للقصة حالياً.

لكن متابعة من هي الشخصيات التي ستكتب نهايتها يكون أمراً صعباً في بعض الأحيان، فقد شارك في المسلسل أكثر من 100 شخصية مهمة على مدى مواسمه، وأحياناً توجد أكثر من عشرين شخصية مهمة في مكان واحد، وستكون مدة عرض الحلقة المقبلة 80 دقيقة ممَّا يجعلها واحدة من أطول حلقات المسلسل.

وسردت أحداث المسلسل الصراع الرئيسي بين الأحياء في مجتمع العصور الوسطى "الخيالي" والأموات بقيادة "ملك الليل"، وهو كائن من الثلج يعيش في أقصى الشمال و"يملك القدرة على إحياء الموتى والتحكم فيهم" بحسب ما يصور المسلسل.

وتميز المسلسل خلال مواسم عدّة بالموت الصادم وغير المتوقع لشخصيات مهمة، بدءاً من موت إدوارد ستارك سيد قلعة وينترفيل والشخصية الرئيسية في المسلسل خلال موسمه الأول، الذي جسد شخصيته الممثل "شون بين" وكان طرفاً محورياً في حملة التسويق للمسلسل عندما بدأ في عام 2011.

في حين لاقت شخصيات مهمة أخرى حتفها بطرق غير متوقعة في مواسم لاحقة، وبأساليب وحشية في كثير من الأحيان، مثلما حدث في حلقة "الزفاف الأحمر" (ذا ريد ويدينج) التي شهدت مذبحة قتل فيها ابن إدوارد ستارك وزوجته وعدد كبير من حلفائه خلال حفل زفاف.

وتلقت الشخصية الشهيرة "جون سنو" طعنات حتى الموت في نهاية الموسم الخامس، لكنه أعيد إلى الحياة في بداية الموسم السادس في واحدة من أكثر اللحظات المثيرة للجدل في تاريخ المسلسل.

لكن وتيرة قتل الشخصيات التي سببت صدمة للمشاهدين تراجعت في المواسم الأخيرة، ونجت معظم الشخصيات الرئيسية في المسلسل من الموت حتى الآن.

مكة المكرمة