قطر.. اكتشاف هيكل بشري يعود إلى 500 عام قبل الإسلام

الكشف أظهر وجود تبادل تجاري مع عدة بلدان

الكشف أظهر وجود تبادل تجاري مع عدة بلدان

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 04-01-2018 الساعة 14:56


أعلنت هيئة متاحف قطر اكتشاف هيكل بشري يعود إلى 500 عام قبل الإسلام، في منطقة المزروعة شمال أم صلال، ما يؤكد أن للمنطقة أهمية تاريخية لا تقلّ أهمية عن المناطق التاريخية الأخرى في العالم.

وذكرت صحيفة "الشرق" القطرية، الأربعاء، أن بعثة دنماركية أجرت أول عملية تنقيب في منطقة المزروعة عام 1956، حيث كشفت عن وجود هيكلين بشريين في المنطقة.

واستناداً إلى ذلك، قامت إدارة الآثار في متاحف قطر بإجراء أعمال تنقيب واسعة في المنطقة، ليتم الكشف عن عدد من المدافن في الموقع، بحسب الصحيفة.

وقالت "متاحف قطر" إن الاكتشاف جاء ضمن جهودها في مجال المسح الأثري والتنقيب.

اقرأ أيضاً :

"الدوحة للأفلام" تدعم 35 مشروعاً من مختلف أنحاء العالم

وقامت متاحف قطر بأعمال تنقيب واسعة في عدد من المستوطنات القديمة الموجودة في أنحاء البلاد.

ومن أبرز تلك المستوطنات "موقع الرويضة الأثري"، شمالي البلاد، والذي يعتبر أحد أكبر المواقع الأثرية القطرية، وهو يمتد على ما يزيد عن كيلومترين ونصف الكيلومتر على طول شاطئ خليج ضحل.

ورفعت الحفريات النقاب عن قلعة كبيرة، وبيت فخم، وبئرين، إلى جانب مجموعة من المخازن ومسجد، ومحل لإصلاح السفن، ومقبرة مسوّرة، بالإضافة إلى بقايا العديد من البنى المؤقتة.

وتظهر الاكتشافات من البحر وجود علاقات تجارية واسعة النطاق للمنطقة، حيث تم العثور على أكواب خزفية من الصين، واليابان، وميانمار (بورما)، وأوانٍ فخارية مصنوعة من عجينة مزجّجة من إيران، وخزف من أوروبا.

كما تم الكشف عن أدوات أثرية في "موقع فريحة"، وهو عبارة عن بلدة صغيرة ومهجورة تقع على خليج ضحل وتبعد نحو 5 كيلومترات شمال مدينة الزبارة.

مكة المكرمة