"كتارا" تطلق مسابقتها الرمضانية للقصة القصيرة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/VbqMZd

آخر موعد لاستلام المشاركات 29 رمضان

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 13-04-2021 الساعة 15:35
- ما موضوع المسابقة؟

ذوو القربى والأرحام.

- كم تبلغ قيمة الجوائز؟

37 ألف ريال قطري.

أعلنت المؤسسة العامة للحي الثقافي في قطر "كتارا"، إطلاق مسابقة "كتارا للقصة القصيرة" مع حلول شهر رمضان المبارك.

وذكرت مؤسسة "كتارا" على حسابها الرسمي بموقع "تويتر"، يوم الاثنين، أن المسابقة تأتي بمناسبة اختيار الدوحة عاصمة الثقافة الإسلامية لعام 2021، واستمراراً لمسابقات القصة القصيرة التي درجت المؤسسة على إطلاقها سنوياً في الشهر الكريم.

وأشارت إلى أنه تم "اختيار موضوع (ذوي القربى والأرحام) ليكون محوراً رئيسياً تدور حوله القصص المشاركة في المسابقة، نظراً للأهمية البالغة التي أولاها الإسلام لصلة الرحم والإحسان للأقارب.

وأكدت "كتارا" ضرورة التزام المشارك بموضوع القصة، مع ضرورة ألا يقل عدد كلمات قصته عن 1500 كلمة، وألا يزيد عن 5 آلاف كلمة، كما يشترط أن تكتب القصة باللغة العربية الفصحى، وبلغة خالية من الأخطاء الإملائية، مع مراعاة مواضع علامات الترقيم.

ومن ضمن الشروط أيضاً ألا تكون القصة قد نشرت في السابق في أي وسيلة من الوسائل الإعلامية، أو حازت أي جائزة من قبل، بحيث تكون خاصة بالمسابقة فقط.

وأوضحت أن "المشاركة متاحة للكتاب من الجنسين دون التقيد بالعمر، على أن يكون للمتسابق الحق في المشاركة بقصة واحدة فقط، وترفق بلمف وورد فقط لا غير، وعلى الكتاب الراغبين في المشاركة أن يرسلوا إنتاجهم القصصي مطبوعاً ومشكلاً على بريد إلكتروني مخصص"، فضلاً عن المعلومات الشخصية للمشترك.

ويحق لدار "كتارا للنشر" نشر المشاركات الفائزة، حيث يعتبر إرسال الكاتب للقصة موافقة نهائية على نشرها في حالة الفوز.

وحدد آخر موعد لاستلام المشاركات 29 رمضان (11 مايو 2021)، في حين ستعلن نتائج المسابقة في 29 يوليو المقبل. 

وقد رصدت دار "كتارا للنشر" للفائزين في هذه المسابقة ثلاث جوائز، حيث سيتحصل صاحب المركز الأول على جائزة مالية قدرها 15 ألف ريال قطري (4200 دولار)، في حين سيفوز صاحب المركز الثاني بجائزة قدرها 12 ألف ريال قطري (3300 دولار)، فيما سينال صاحب المركز الثالث جائزة مالية قدرها 10 آلاف ريال قطري (2750 دولاراً).

ويعد "كتارا" حياً ثقافياً في العاصمة الدوحة يهدف إلى تعزيز الحركة الثقافية في قطر، ودعم الطاقات الإبداعية عبر مختلف مرافقه ومبانيه.

كما أنه ملتقى لجميع المثقفين والفنانين، ومركز لتعزيز الوعي الثقافي عبر المهرجانات، والمعارض، والندوات، والحفلات الموسيقية، وكل أشكال التعبير الفني.

مكة المكرمة