لأول مرة.. جامعة قطر تستضيف مسابقة "جائزة نوبل للطالب"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/B5b3WP

جامعة قطر: نهدف لتطوير قدرة الطلاب على تنظيم المشاريع

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 25-12-2020 الساعة 12:48

- ما هي مسابقة جائزة هالت؟

تحث الطلاب الجامعيين على التحدي فيما بينهم لحل أكبر مشاكل العالم.

- ما هو التحدي لهذا العام؟

"الطعام من أجل الخير"، حيث يتعين بناء مؤسسات غذائية مجدية للتأثير في حياة 10 ملايين شخص بحلول عام 2030.

انطلقت بجامعة قطر مسابقة جائزة "هالت" لحث الطلاب الجامعيين على التحدي فيما بينهم لحل أكبر مشاكل العالم، وتعرف أيضاً باسم "جائزة نوبل للطالب".

وبحسب ما أوردت "وكالة الأنباء القطرية"، الخميس، تمنح هذه المسابقة فرصة للطلاب لعرض أفكارهم التجارية والتنافس بينها، مع فرصة للفوز بمليون دولار كجائزة نهائية.

والتحدي لهذا العام هو "الطعام من أجل الخير"، حيث يتعين على الفرق المشاركة بناء مؤسسات غذائية مجدية للتأثير في حياة 10 ملايين شخص بحلول عام 2030.

وبدأت هذه المبادرة في عام 2009، وتعد المرة الأولى التي تتاح لطلاب جامعة قطر فرصة المشاركة فيها، وتم جلب هذا التعاون إلى الجامعة من خلال مركز ريادة الأعمال في كلية الإدارة والاقتصاد في جامعة قطر.

وفي تعليقها على انطلاق الجائزة قالت اعتدال القطامي، مديرة التدريب في مركز ريادة الأعمال في كلية الإدارة والاقتصاد بالجامعة: إن "مشاركتنا هي خطوة أخرى للأمام لوضع المركز على خريطة ريادة الأعمال الدولية".

وأضافت: "نأمل من خلال إشراك طلابنا في مثل هذه الأحداث الدولية الكبيرة، أن نطور مهاراتهم في تنظيم المشاريع والإبداع بشكل أكبر".

وأشارت القطامي إلى أن اللجنة التنظيمية تعمل حالياً على الحصول على برنامج ناجح داخل الحرم الجامعي، والذي سيعقد في أواخر ديسمبر الجاري.

من جانبها أكدت مرح أبو سيدو، مديرة الحرم الجامعي، أن مشاركة طلاب الجامعة في هذه المسابقة "تعتبر فرصة رائعة لهم لإثراء تجاربهم في رحلتهم الجامعية"، مبينة أنه "يمكن للطلاب من مختلف الكليات والمستويات المشاركة فيها، ونحن بانتظار كل الطلاب وطاقاتهم الفعالة".

وأوضحت أنه سيتم تقديم ورش عمل مختلفة وستكون متاحة للفرق لتطوير مهاراتهم الشخصية، والتعرف على أشخاص جدد، وتعلم كيفية بناء عمل تجاري ناجح في هذه المسابقة.

جدير بالذكر أن مؤسسة جائزة هالت تعتبر شريكاً للأمم المتحدة، وهي مؤسسة عالمية تهدف إلى حث الطلاب لحل مشاكل العالم.

مكة المكرمة