لوحات "بورتريه" لبيكاسو تعرض للمرة الأولى بأكتوبر المقبل

بعض الرسومات تعتبر أول ما رسم بيكاسو

بعض الرسومات تعتبر أول ما رسم بيكاسو

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 17-04-2016 الساعة 14:27


يعتزم "غاليري ناشيونال بورتريت" اللندني الشهير افتتاح معرض أوائل شهر أكتوبر/تشرين الأول المقبل، يجمع أعمالاً أبدعتها ريشة بابلو بيكاسو، وذلك إبان شبابه.

الأعمال يصور فيها بيكاسو نفسه في فترة المراهقة، بهندامه الحسن، بلوحات واقعية بأسلوب القرن التاسع عشر التقليدي، فضلاً عن لوحة بورتريه أخرى رسمها وهو بعمر التسعين، صورته بجمجمة أقرب للشخصيات الكرتونية، ليبدو رأسه أشبه بصخرة على وشك السقوط من جبل.

وقالت المؤرخة الفنية إليزابيث كاولنغ، عن اللوحة الذاتية التي تعود لعام 1972، وستكون جزءاً من معرض ضخم خلال فصل الخريف المقبل: "جاءت اللوحة كعمل رائع، كأن الفنان ينظر في المرآة، ويحدق في وجه الموت".

وتأتي اللوحة الذاتية، المستقاة من إحدى المجموعات الخاصة، كتناقض صارخ مع بورتريه بيكاسو الذي رسمه عام 1896، وهو بعمر الرابعة عشرة.

وسيلاحظ الجمهور سمة تعددية الأساليب تلك، مراراً وتكراراً، فيما يعد أول معرض ضخم للوحات بابلو بيكاسو الذاتية منذ 20 عاماً، إذ يجري تنظيم المعرض بالتعاون مع متحف بيكاسو في برشلونة، ليكون أول معرض بارز من نوعه منذ عام 1996؛ أي منذ تنظيم كلٍّ من متحف الفن الحديث بنيويورك، ومتحف القصر الكبير بباريس، لمعرض قدم أكثر من 300 عمل فني.

وسيتضمن المعرض المقبل أكثر من 75 لوحة، لم يسبق رؤية بعضها على الإطلاق، في المملكة المتحدة.

وسيدرج في تلك الفئة بورتريه تكعيبي يرجع لعام 1910 للتاجر دانييل هنري كانويلر، وهو عمل نادراً ما يعمد "معهد الفن بشيكاغو" لإعارته. إضافة إلى عمل مُعار آخر من متحف فيلادلفيا للفنون، بعنوان "بورتريه شخصي على لوحة"، يرجع لعام 1906.

العناصر التي تُشكل لوحة البورتريه ليست واضحة المعالم، لذلك عمد القائمون على المعرض لعدم عرض بعضها، فعلى سبيل المثال، لوحة "المرأة الباكية"، وهي من مقتنيات متحف تيت، توصف أحياناً بأنها لوحة ذاتية لعشيقة بيكاسو، دورا مار.

غير أن المؤرخة الفنية كاولنغ تعتقد أنها عن الحرب الأهلية الإسبانية، ومن المتوقع أن تُغرم أعين زوار المعرض بمدى الأعمال "المذهلة للغاية" لبورتريهات بيكاسو؛ لأن الفنان نفسه كان عرضة لتقلبات مزاجية جمة، فكان النطاق العاطفي هائلاً في أعماله.

سيتضمن المعرض، أيضاً، رسوم بيكاسو الكاريكاتورية التي تتناول أصدقاءه ومعارفه، فضلاً عن أعمال أخرى.

وستجري استعارة أعمال بابلو بيكاسو من صالات عرض بجميع أرجاء أوروبا وأمريكا، وكذلك من هواة جمع التحف.

وبالمقابل، لن تتم استعارة لوحات للفنان كانت قد تصدرت عناوين الصحف في السنوات الأخيرة، وذلك من منطلق أسعار المزاد الاستثنائية التي حققتها.

مكة المكرمة