مجلة "دير شبيغل" الألمانية توقف مسؤولين بها لهذا السبب

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GDv2vg
الفضيحة أحدثت صدمة قوية في ألمانيا

الفضيحة أحدثت صدمة قوية في ألمانيا

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 29-12-2018 الساعة 20:50

قررت مجلة "دير شبيغل" الألمانية تعليق مهام اثنين من المسؤولين في هيئة تحريرها، بعد الفضيحة التي طالتها بسبب صحفي بارز لديها لفق مقالات على مدى سنوات.

وأكد رئيس التحرير ستيفن كلوسمان، في رسالة داخلية إلى موظفي المجلة، ونشرته وكالة الأنباء الفرنسية، اليوم السبت، أن عقدي عمل رئيس التحرير أولريتش فيشتنر ومدير التحرير ماتياس غاير عُلقا إلى حين إنهاء التحقيق في قضية المقالات الملفقة.

وقال كلوسمان: إن "قضية ريلوتيوس أثارت تساؤلاً هل يمكن مواصلة أولريتش فيشتنر عمله كرئيس تحرير وماتياس غاير كمدير تحرير، بعد كارثة كهذه؟"، وأضاف: "الأول كشف الأمر لـ'دير شبيغل)، أما الثاني فوظّف (ريلوتيوس) وكان حتى الآونة الأخيرة مديره".

وفي 19 ديسمبر، كشفت "دير شبيغل" بنفسها أن أحد صحفييها، ويدعى كلاس ريلوتيوس، سبق أن حاز جوائز عدة، إذ كان منذ سنوات يختلق بشكل جزئي أو كامل مضامين مقالات.

وأقر ريلوتيوس (33 عاماً) بأنه اختلق قصصاً وشخصيات في أكثر من 12 مقالة صحفية نُشرت في النسخ الإلكترونية والورقية للمجلة الأسبوعية، التي تعد من أهم المطبوعات الألمانية.

وكشفت المجلة عن الفضيحة بعد أن استقال ريلوتيوس في 16 ديسمبر.

وأحدثت هذه المعلومات صدمة قوية في ألمانيا، وطرحت أسئلة كثيرة، خصوصاً حول الطريقة التي اعتمدها الصحفي الشاب طوال هذه السنوات من دون أن يكشف أحد سره.

مكة المكرمة