"مداد" الإماراتية تستقطب نخبة من الروائيين لمعرض الشارقة

أصبح معرض الشارقة الدولي للكتاب الحدث الأبرز بالمنطقة

أصبح معرض الشارقة الدولي للكتاب الحدث الأبرز بالمنطقة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 27-10-2016 الساعة 13:56


يستعد عدد من أبرز الروائيين المميزين على مستوى الوطن العربي، للمشاركة في معرض الشارقة، الذي ينطلق في الثاني من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، ولغاية الثاني عشر منه، مع دار "مداد" الإماراتية للنشر، ومقرها في دبي.

وفي تصريح لـ"الخليج أونلاين"، قال المدير العام لدار مداد للنشر، حسن الزعابي: "إنّ هذه الاستقطابات تأتي حرصاً ومساهمة من الدار في مبادرة عام القراءة التي أطلقها حاكم دبي، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم".

وأضاف: "يسعدنا أن نعلن أنّ مشاركتنا هذا العام ستكون مميزة وحافلة بالمفآجات الثقافية التي ننوي من خلالها تغيير مفهوم النشر السائد".

اقرأ أيضاً :

"الفن السابع" سلاح خليجي يضرب جذور "الإرهاب"

وتابع الزعابي بالقول: "هناك أسماء روائية أخرى من السعودية، والبحرين، ومصر، والسودان، التحقت بقائمة كتّاب مداد ستكون حاضرة في معرض الشارقة ومعرض جدة". مشيراً إلى أنه "يأتي على رأس قائمة الأسماء الجديدة المنضمة للدار، الروائي الجزائري واسيني الأعرج، برواية تحمل عنوان ذاكرة الماء.. الأبدية في يوم واحد، كما يحضر الروائي السوداني، أمير تاج السر، بعدد من الروايات، أهمها سيرة مختصرة للظلام".

واستدرك: "ويشارك الروائي السوداني، حمور زيادة، الذي سبق له بلوغ القائمة القصيرة لجائزة البوكر، بمجموعة قصصية تحت عنوان: النوم عند قدمي الجبل، والروائي السوداني، حامد الناظر، برواية الطاووس الأسود، بينما تأتي مشاركة الروائي السعودي، عبد الله ثابت، بكتاب التأملات المشرب".

متابعاً: "ومن العراق كتب الروائي، محسن الرملي، مقدمة كتاب أخيه الراحل حسن مطلك الكتابة وقوفاً، ومن مصر الروائي، أشرف الخمايسي، يكتب في السيرة، بينما يجري الروائي، أحمد مجدي همام، حوارات مهمة مع نخبة الأدباء العرب، وفي الأدب المترجم قدمت المترجمة السورية مجموعتها القصصية بعنوان أشباهنا في العالم".

وعلى مدى ثلاثة عقود ونصف، أصبح معرض الشارقة الدولي للكتاب الحدث الثقافي الأبرز على مستوى المنطقة، ورسّخ مكانته كثالث أكبر معرض للكتاب في العالم، ليُمثّل منبراً ثقافياً يجمع أبرز الكُتاب، والناشرين، والفنانين، وأمناء المكتبات، والباحثين، والمثقفين من جميع أنحاء العالم، بالإضافة إلى قائمة طويلة من الضيوف الدوليين.

مكة المكرمة