معرض الكتاب الإسلامي الـ42 ينطلق بالكويت بمشاركة واسعة

يعود تاريخ المعرض إلى عام 1974

يعود تاريخ المعرض إلى عام 1974

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 13-04-2017 الساعة 13:55


افتتح وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء الكويتي ووزير الإعلام بالوكالة، الشيخ محمد العبد الله المبارك الصباح، مساء الأربعاء، الدورة الـ42 لمعرض "الكتاب الإسلامي"، الذي تنظّمه جمعية "الإصلاح الاجتماعي" (غير حكومية) في الكويت، تحت شعار "ثقافة أسرة"، ويستمر 10 أيام.

وقال الصباح في تصريح صحفي على هامش الافتتاح: إن المعرض "الإسلامي يسهم في ترسيخ مبادئ أساسية للاهتمام بالثقافة الإسلامية المعتدلة".

وأضاف أن "المعرض بات عنواناً للكتاب العربي الإسلامي، ويشهد مشاركة عربية واسعة من قبل دور النشر العربية".

من جهته، قال مدير المعرض عبد المنعم الفيلكاوي، إن نحو 92 دار نشر ومكتبة، من عدة دول، إلى جانب العديد من الجهات الحكومية والجمعيات الأهلية، تشارك في فعاليات المعرض.

وأضاف أن "الجمعية حرصت على جذب أكبر عدد من المشاركين في المعرض، انسجاماً مع استراتيجيتها في إثراء المعرض بالمطبوعات المرئية، والمسموعة والمقروءة، وجعلها متاحة أمام الجميع".

وأشار إلى توفير جميع المطبوعات المقروءة والمكتوبة في المعرض، بالإضافة إلى تنظيم محاضرات توعوية، وثقافية، وتخصيص أيام لاستقبال طلبة المدارس والجامعات.

ويعود تاريخ المعرض إلى عام 1974، وهو أول معرض كتاب يُقام في الكويت، وكان آنذاك يقتصر على المكتبات داخل البلاد.

مكة المكرمة