مغنية أمريكية تتجاهل أول حفل لها بالسعودية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/G9d3aM

أقامت جاكسون حفلها في جدة الخميس

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 20-07-2019 الساعة 09:44

تجاهلت المغنية الأمريكية، جانيت جاكسون، حفلها الأول في المملكة السعودية على مواقع "السوشيال ميديا"، على الرغم من إشعالها حماس السعوديين، بحسب العديد من التقارير.

ولم تشارك جاكسون أي صور أو فيديوهات من حفلها الأول في السعودية، الذي أحيته أول من أمس الخميس، في استاد الملك عبد الله في مدينة جدة السعودية، على حساباتها في مواقع التواصل الاجتماعي.

ولم ترسل الشقيقة الصغرى لـ"ملك البوب"، مايكل جاكسون، رسالة لجمهورها في السعودية، أو حتى تعبر من خلاله عن سعادتها بوجودها في المملكة للمرة الأولى.

ويعيد موقف جانيت جاكسون للأذهان ما فعلته نجمة البوب الأمريكية، ماريا كاري، عندما تجاهلت هي الأخرى إحياءها لحفلها الأول في السعودية، في شهر فبراير الماضي.

وارتدت جانيت جاكسون في حفلها الأول بالسعودية زياً أسود محتشماً، وسط تفاعل الجمهور منذ لحظة اعتلائها المسرح بصحبة فرقتها الاستعراضية.

وكان ثور هالفورسن، رئيس منظمة حقوق الإنسان، انتقد الفنانين الأجانب المشاركين في هذا الحفل، بحسب وكالة "أسوشييتد برس"، وقال إنه "من المحزن للغاية أنهم اختاروا المال على حساب الأخلاق".

وأضاف: "هؤلاء الفنانون يدلون باستمرار بتصريحات علنية لدعم حقوق المثليين وحقوق المرأة، لكن يبدو أنهم غيروا رأيهم، بعد تسلمهم شيكات مكونة من 7 أرقام، إن النفاق مذهل، يبدو أن المادة بالنسبة لهم أهم بكثير من المبادئ".

وكان من المفترض أن تحيي مطربة الراب الأمريكية، نيكي ميناج، حفلاً في مدينة جدة يوم الخميس أيضاً، لكنها قررت الأسبوع الماضي إلغاء الحفلة.

وميناج، المعروفة بأغنياتها التي غالباً ما تتضمن ألفاظاً نابية وتسجيلاتها المصورة المثيرة، قالت إنها عدلت عن المشاركة في المهرجان بسبب "دعمها" لحقوق النساء والمثليين وحرية التعبير في المملكة.

جدير بالذكر أنه على مدار الأشهر القليلة الماضية، شهدت المملكة عروضاً لمغنين عالميين منهم ماريا كاري، وإنريكي إغليسياس، وبلاك آيد بيز ، وشون بول، وديفيد جيتا، وتيستو، وواجهت هيئة الترفيه المنظمة لتلك الحفلات انتقادات واسعة بسبب خروجها عن عادات المجتمع المحافظ.

وكانت الانتقادات وُجِّهت أيضاً إلى الفنانين الذين شاركوا في مهرجانات السعودية، وطلب عديد من النشطاء والمنظمات الحقوقية الدولية من الفنانين ألا يدعموا المملكة في ظل انتهاكاتها لحقوق الإنسان، وممارساتها في المنطقة العربية، وقد استجابت المغنية الإباحية نيكي مناج لتلك الدعوات مؤخراً تاركة الرياض في موقف محرج.

مكة المكرمة