وفاة الفنان المصري محمود الجندي عن عمر ناهز 74 عاماً

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gvj8vw

من مواليد البحيرة عام 1945

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 11-04-2019 الساعة 08:53

أعلنت نقابة الفنانين المصرية، في وقت مبكر من اليوم الخميس، وفاة الفنان محمود الجندي عن عمر ناهز 74 عاماً، بعد أزمة صحية قصيرة.

وذكر نقيب المهن التمثيلية في مصر أشرف زكي، أن الجنازة ستُشيَّع من مسجد الشيخ عبد الحكم بمركز أبو المطامير في محافظة البحيرة، موضحاً أنه لم يتحدد بعدُ موعد العزاء ومكانه، بحسب موقع "المصري اليوم".

ونعى عدد من الفنانين زميلهم "الجندي"، على وسائل التواصل الاجتماعي، ومنهم صلاح عبد الله وأحمد السقا ومحمود البزاوي ورانيا يوسف، وفق وكالة "رويترز".

وُلد "الجندي" عام 1945 بمحافظة البحيرة في دلتا مصر، والتحق بمدرسة الصنايع في قسم النسيج، لكنَّ شغفه بالفن دفعه للانتساب إلى المعهد العالي للسينما.

دخل إلى طريق الفن من خلال تأديته أدواراً صغيرة في عدد من المسلسلات والسهرات التلفزيونية والمسرحيات، إلى أن وقف في 1979 أمام فؤاد المهندس في مسرحية (إنها حقاً عائلة محترمة)، وبعدها ثبَّت أقدامه في عالم الفن بمسلسل (دموع في عيون وقحة) عام 1980 أمام عادل إمام.

وفي عام 1983، دشن انطلاقته الكبيرة في مسلسل (الشهد والدموع)، وهو من تأليف أسامة أنور عكاشة وإخراج إسماعيل عبد الحافظ، والذي قدم فيه "الجندي" دوري الأب والابن.

ومثَّل "الجندي" في عشرات الأفلام، منها: (التوت والنبوت)، و(ناجي العلي)، و(حكايات الغريب)، و(المرشد)، و(اللعب مع الكبار)، و(واحد من الناس).

وعلى صعيد الدراما التلفزيونية، قدَّم مسلسلات (أنا وأنت وبابا في المشمش) و(رحلة السيد أبو العلا البشري) و(عصفور النار) و(حلم الجنوبي) و(حديث الصباح والمساء) و(الشارع الجديد) و(زيزينيا) و(التوءم) و(رمضان كريم) و(ظِل الرئيس).

في حين كان من أشهر مسرحياته (البرنسيسة)، و(علشان خاطر عيونك)، و(عائلة الفك المفترس)، و(باللو). وكان آخر عملٍ قدمه على المسرح (اضحك لما تموت)، من تأليف لينين الرملي وإخراج عصام السيد.   

يشار إلى أن "الجندي" كان يواصل خلال الفترة الحالية تصوير مسلسل (حكايتي)، من بطولة ياسمين صبري ووفاء عامر؛ وأحمد بدير وأحمد حاتم وإدوارد وآخرين، للكاتب محمد عبد المعطي، وهو من إنتاج شركة سينرجي، للمخرج أحمد سمير فرج.

مكة المكرمة