يلخّص جمال المدينة وثقافتها.. ما لا تعرفه عن طقوس خريف لندن

شهر أكتوبر يجمع عدداً من الفعاليات والأنشطة

شهر أكتوبر يجمع عدداً من الفعاليات والأنشطة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 18-10-2017 الساعة 18:00


حين يسدل الصيف ستاره على لندن معلناً استقبال الخريف، تتشكل طبقة ذهبية فوق حديقة "غرينتش" بفعل ورق أشجار الكستناء الصفراء، والتي تثيرها حركة قطعان الغزلان في حديقة "ريتشموند"، لترسم صورة بألوان خريفية تعكس ثقافة العاصمة البريطانية وجمالها.

الخريف يعد أكثر الفصول ابتهاجاً وعاطفية في لندن للأشخاص الذين يعيشون في قلب الطبيعة، خصوصاً عندما يكون ضوء الشمس باهتاً وموحياً بالنعومة، فترى الغابات الخضراء قد كُسيت حلة واحدة بلون خمري نحاسي، وذلك عندما تبدأ أهداب أشجار الزان بالتحول للون الأصفر.

وعلى عكس ما هو شائع بارتباط الخريف بالكآبة والحزن، فإن المنظر في لندن مختلف تماماً، إذ إن هذا الفصل فرصة لتلاقي الثقافات والمهرجانات والأنشطة الرياضية، التي يخصص المنظمون شهر أكتوبر لتنظيمها.

- مهرجانات الأطعمة

إذا كنت من هواة المطاعم وصاحب ذوق رفيع في انتقاء المكان المناسب والطهاة البارعين، فما عليك إلا حضور مهرجان لندن للمطاعم، الذي يستمر شهراً، إذ إنها فرصة جيدة للقاء أمهر الطباخين وأشهرهم، والتعرف على قوائم أطعمة خاصة، إضافة إلى فعاليات ذات طابع غذائي.

food festival london[1423]

وكذلك فإن مهرجان "أكتوبر إردينجر" التقليدي المستوحى من ألمانيا، فرصة أخرى لمشاهدة تناغم فصل الخريف مع أجواء الغناء والرقص، ويجري تنظيمه عادة في منطقة "غرينتش" خلال الفترة الواقعة بين 5-22 أكتوبر.

وإضافة إلى هذا لا يمكن لزائر لندن في الخريف، أو القاطن فيها، أن يغفل مهرجان تذوق الشوكولاتة مختلفة النكهات والأشكال، ضمن "أوليمبيا لندن"، ويبدأ في 13 أكتوبر ويستمر يومين.

اقرأ أيضاً:

عاصمة الضباب.. الوجهة السياحية الأكثر جذباً لأثرياء الخليج

- ثقافة وفن

لندن في الخريف تنظم كل ما يلزم السائح والمقيم من احتفالات تبين مدى التنوعات الثقافية في البلاد وتبرزها في الخريف، فمثلاً تحتفل هذه السنة بالتنوع الثقافي مع أفريقيا في مهرجان "ديوالي" في ساحة "ترافلغار" في الفترة الواقعة بين 14 و15 أكتوبر.

ومن طقوس هذا الفصل مشاهدة الحفل الروماني الذي يقام في الهواء الطلق، ويشمل الرقص والموسيقى، وطقوس الدم، ويعكس رعب الساحة الرومانية، كجزء من موسم "لوندينيوم" في 20-21 أكتوبر.

وفي خريف لندن يمكنك انتقاء الأحجار الكريمة التاريخية من المعارض الفنية في منطقة "ريجنت بارك"، إذ يفتح المجال للعامة بشراء مختلف أنواع المجوهرات والأحجار البديعة والكريمة.

ويمكن أيضاً اكتشاف بعض أكبر الأسماء في صناعة الأفلام، ومشاهدة أحدث إصدارات الأفلام، ضمن مهرجان لندن السينمائي، ولا يمكن إغفال مشاهدة عروض الرقص المعاصرة التي صممها الفنانون من جميع أنحاء العالم من خلال مهرجان الرقص المظلة.

وتستطيع الاستمتاع بالفن أيضاً عن طريق مشاهدة أعمال الرسام "جاسبر جونز"، ومعرض تاريخ السحر الذي يكشف أصول خرافات هاري بوتر، ويمكنك مشاهدة حفلات موسيقى "الهيب هوب" الصاخبة للفنان العالمي "ألكسندر هاميلتون".

وتحتفل لندن بالهالوين في نحو 31 أكتوبر، مع مجموعة أحداث ذات طابع خاص من الأنشطة العائلية في المتاحف، إلى جولات في لندن يمكن أن تصفها بالمخيفة، وفيها تلقي نظرة من كثب على الهالوين في لندن.

halloween 1

halloween 2

- أنشطة رياضية

أكتوبر لندن لا يتوقف على النشاطات الثقافية والاجتماعية والأدبية والفنية؛ بل يركز بشكل جيد على تنظيم النشاطات الرياضية، إذ تستضيف بريطانيا سلسلة من الألعاب والعروض.

ويمكن الاستمتاع بالجمال خلال السير في حديقة الملكة "إليزابيث" أو المشاركة بالمسابقات الأولمبية؛ كمنافسات "التايكواندو" العالمية الكبرى، إضافة إلى أنه يمكنك التمتع بالجليد والتزلج من خلال حلبة الجليد في الهواء الطلق التي تفتح في لندن لموسم الشتاء في متحف التاريخ الطبيعي.

- الحدائق

وللطبيعة حقها في لندن، لذا بإمكانك في الخريف التجول والتنزه من خلال معرض فني في مختلف الحدائق، فلندن معروفة بحدائقها الجميلة المزدانة بكل ما تشتهي العين رؤيته، إذ توجد حدائق "كيو" التي تمتاز بغزارة أشجارها، وتضم نحو 14 ألف شجرة في مشهد خريفي خلّاب.

regents park 1

regents park 2

كما تعد حديقة "ريتشموند" موطناً للغزلان؛ إذ تضم أكثر من 600 غزال، ترسم صورة جميلة مع أوراق الأشجار الملونة والعشب الطويل، إضافة إلى حديقة "غرينتش" التي تكتسي أرضها بالأوراق الساقطة من أشجار الكستناء.

ricmond park 2

richmond-park 1[1428]

ولقد لاقى هذا الفصل في لندن استحساناً لدى السياح ومكاناً لطيفاً يجلب الزائرين، وهنا يقول السائح الأردني عمر شاهين: "لا يمكن زيارة لندن في الخريف دون أن تبدي إعجابك بكل ما يحيط بك من حدائق ومهرجانات وأجواء رائعة".

اقرأ أيضاً:

"فطيرة الراعي" و"بلاومان".. أهلاً بكم إلى مائدة بريطانيا التقليدية

ويتابع شاهين في حديثه لمراسل "الخليج أونلاين": "حين يقصر النهار قليلاً وتختفي معالم الصيف القاسي، فلا يمكن أن ترى امتزاج ألوان الطبيعة كما هو في خريف لندن، ولا يمكنك تصور الماضي وعراقته كما تراه بأم عينك في المتاحف المقامة فترة الخريف".

وحول الحدائق أضاف: "حدائق لندن جنة من الجنان على الأرض كحديقة غرينتش وريقة الغزلان، ولا يمكن إغفال جمال قناة "رينجت" ورؤية الطيور بأنواعها المختلفة".

وقال فيما يتعلق بفن لندن وثقافتها إنه "يعتزم الذهاب للمتاحف التي تزخر بالنشاطات السينمائية، ثم للمسرح البريطاني لحضور المسرحيات التي تعرض أولاً في لندن قبل انتقالها إلى مكان آخر".

مكة المكرمة