1.4 مليون مصحف.. هدية السعودية للحجاج خلال مغادرتهم

يتم أيضاً توزيع هدية الحاج من إصدارات وكالة المطبوعات والبحث العلمي

يتم أيضاً توزيع هدية الحاج من إصدارات وكالة المطبوعات والبحث العلمي

Linkedin
whatsapp
الأحد، 18-09-2016 الساعة 20:17


وزعت وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد السعودية 1.4 مليون مصحف خلال موسم الحج، باللغة العربية وبمختلف الترجمات العالمية.

وشمل التوزيع الحجاج المغادرين إلى بلادهم عبر جميع المنافذ البرية والجوية والبحرية، كما جرت العادة السنوية، كما تم إعداد برنامج ثقافي للمقيمين منهم في المدينة المنورة.

وبحسب ما صرح لصحيفة الاقتصادية المحلية، أوضح طلال بن أحمد العقيل، مستشار وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد رئيس لجنة توزيع هدية خادم الحرمين الشريفين، أن من الإصدارات المتوافرة، المصحف العادي، والمصحف الجوامعي ذا الحجم والحروف الكبيرة، وهو مخصص لكبار السن لأهل باكستان، ومصحف "ورش" المخصص لأهل المغرب العربي، وترجمة معاني القرآن الكريم باللغات الأوردية، الهوسا، الإنجليزية، الفرنسية، التركية، التايلاندية، الإندونيسية، الصينية، الإسبانية، المليبارية، الروسية، الألمانية، الألبانية، وغيرها من الترجمات المتوافرة.

وأفاد العقيل أن ألف موظف وإداري يشاركون في توزيع الهدايا على الحجاج عند مغادرتهم عبر منافذ مطار الملك عبد العزيز الدولي، وميناء جدة الإسلامي، وجميع المنافذ البرية، من خلال 45 مركزاً.

كما يتم توزيع هدية الحاج من إصدارات وكالة المطبوعات والبحث العلمي بوزارة الشؤون الإسلامية مع المصحف الشريف، وتتضمن أربعة كتب وشريطاً وقرصاً ممغنطاً يحتوي على محاضرات ودروس تعالج كثيراً من القضايا المستجدة، وتنشر علوم الدين وتشرح أركان الإسلام، وتسهم في نشر التوجيهات وأصول التربية، ومجموعة من المعلومات والتعليمات المتنوعة ورفع مستوى ثقافة المسلم؛ ما يساعده على معرفة الأحكام الشرعية ومكارم الأخلاق والقيم الإسلامية السمحة.

مكة المكرمة