أزمة عمرو وردة.. اللاعب يعتذر و"صلاح" يتدخل

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/LZ9K18

عمرو وردة استبعد من قائمة مصر "لأسباب انضباطية"

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 27-06-2019 الساعة 19:57

لا تزال قضية اللاعب عمرو وردة تسيطر على الوسط الرياضي المصري، على الرغم من استبعاده من تشكيلة "الفراعنة" المشاركة حالياً في بطولة كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم؛ "لأسباب سلوكية وانضباطية".

اللاعب الذي أضحى "حديث الساعة" في منصات التواصل الاجتماعي، قدّم اعتذاراً من خلال مقطع مصور نشره عبر صفحته الشخصية في موقع "فيسبوك" على ما بدر منه، متعهداً بأن تكون الفترة المقبلة جيدة، وألا يفعل شيئاً يغضب أحداً، قبل أن يعتذر للمرة الثانية في نهاية التسجيل.

وجاء اعتذار "وردة" بعد أقل من 24 ساعة على قرار اتحاد الكرة المصري باستبعاده من قائمة المنتخب الأول، وإكمال البطولة القارية بـ22 لاعباً فقط؛ بسبب ما أثير حول وقائع تحرش لفظي كان بطلها اللاعب المصري، الذي يدافع عن "أترميتوس" اليوناني.

بدوره دخل النجم محمد صلاح على خط الأزمة المثارة حالياً، وشدد على ضرورة احترام المرأة، في رسالة ضمنية لزميله وردة.

وقال "صلاح"، عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي: "يجب أن يكون التعامل مع السيدات بأقصى درجات الاحترام.. تلك الأمور يجب أن تبقى مقدسة".

وأردف قائلاً: "أعتقد أيضاً أن الكثيرين الذين يرتكبون أخطاء يمكن أن يتغيروا إلى الأفضل، ويجب ألا يتم إرسالهم مباشرة إلى المقصلة، والتي هي أسهل طريقة للخروج".

وقال في تغريدة ثانية: "نحتاج أن نؤمن بالفرص الثانية.. نحتاج إلى الإرشاد والتثقيف. الإبعاد ليس هو الحل"، في رسالة فهم منها أن "أبو مكة" لا يؤيد قرار استبعاد وردة من تشكيلة "الفراعنة".

وبعد تلك التطورات طالب عدد من جماهير الكرة المصرية بإعادة اللاعب إلى معسكر المنتخب بعد إدراك الأخير عواقب أفعاله الطائشة، وسط تقارير تتحدث عن أن وردة لم يغادر أساساً فندق إقامة "الفراعنة".

ونجح المنتخب المصري في حجز تذكرة عبوره إلى ثمن نهائي البطولة الأفريقية؛ بفوزه الثاني توالياً بالمجموعة الأولى، وجاء على حساب "الكونغو الديمقراطية" بثنائية نظيفة بعد الانتصار في الافتتاح على زيمبابوي (1-0).

واعتلى "الفراعنة" قمة الترتيب برصيد 6 نقاط، وحلّت أوغندا ثانية بأربع نقاط. وجاءت زيمبابوي ثالثة بنقطة واحدة، ويتذيل منتخب الكونغو الديمقراطية الترتيب بلا رصيد من النقاط.

مكة المكرمة