أسطورة الكرة الهولندية يخسر مباراته الأخيرة مع السرطان ويرحل

فاز الراحل بالكرة الذهبية 3 مرات كأول لاعب في التاريخ يفعل ذلك

فاز الراحل بالكرة الذهبية 3 مرات كأول لاعب في التاريخ يفعل ذلك

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 24-03-2016 الساعة 18:00


العديد من أبناء جيل التسعينيات والعقد الأول من الألفية الثانية لم يعايشوا أسطورة كرة القدم الهولندية الراحل يوهان كرويف، لكن بالتأكيد أبناء جيل الستينيات والسبعينيات والثمانينيات من القرن الماضي، يعتبرون الأسطورة الهولندية من صناع أمجاد كرة القدم العالمية.

رحل "الجناح الطائر" كما كان يلقب الراحل يوهان كرويف بعد أن ترك إرثاً كروياً جعله لاعباً أسطورياً للمنتخب الهولندي ولنادي أياكس أمستردام الهولندي، فضلاً عن نادي برشلونة الذي كرمه وسماه رئيساً تشريفياً له مدى الحياة.

دخل كرويف المولود في العام 1947 منذ سنوات في صراع طويل مع مرض سرطان الرئة، إذ كان الراحل "يعشق السيجارة كما يعشق كرة القدم" كما قال في لقاء صحفي له، حيث تراجعت صحته بسبب التدخين بشكل ملحوظ.

ونشر حساب كرويف الرسمي على "فيسبوك"، الخميس: "توفي يوهان كرويف في برشلونة وهو محاط بأفراد أسرته، بعد صراع شاق مع مرض السرطان، وإذ يساورنا الشعور بحزن بالغ، نحن نحثكم على احترام خصوصية الأسرة خلال وقت الحداد".

In memoriam: Johan Cruyff 1947-2016On March 24 2016 Johan Cruyff (68) died peacefully in Barcelona, surrounded by his...

‎Posted by Johan Cruyff on‎ 24 مارس، 2016

-مسيرته كلاعب

يعتبر أفضل لاعب في تاريخ الكرة الهولندية، وأفضل لاعب على مستوى العالم في عصره، لعب نهائي مونديال 1974 وخسره أمام المانيا، ثم رفض أن يسافر إلى الأرجنتين في مونديال 1978 بعد وصول تهديدات بالخطف والقتل له.

فاز الراحل بالكرة الذهبية 3 مرات كأول لاعب في التاريخ يفعل ذلك، قبل أن يعادله ماركو فان باستن، وميشيل بلاتيني، وكريستيانو رونالدو، وليونيل ميسي.

يعد كرويف أهم لاعب في خطة الكرة الشاملة، ويعد واحداً من أفضل اللاعبين في التاريخ، وتم اختياره أفضل لاعب في مونديال 1974 رغم الخسارة أمام ألمانيا الغربية.

سجل كرويف لهولندا 33 هدفاً في 44 مباراة، كما سجل في مسيرته كلها 368 هدفاً، ويراه كثيرون ثالث أفضل لاعب في تاريخ كأس العالم بعد مارادونا وبيليه.

لعب لكل من أياكس وفينورد في هولندا، كما لعب مع برشلونة؛ ولوس أنجليس وواشنطن في أمريكا، إضافة إلى تمثيله ليفانتي في آخر أيامه الكروية.

-المدرسة الشاملة

مع اتجاه كرويف للتدريب بدا واضحاً أن كرة القدم تتخذ منحى جديداً، فالهولندي العبقري هو مؤسس مدرسة الكرة الشاملة "الكل يهاجم والكل يدافع في الفريق".

حقق الراحل عدة إنجازات في مسيرته التدريبية الحافلة؛ ففاز بلقب الدوري الهولندي 8 مرات مع أياكس ومرة مع نادي فينورد، وبالدوري الإسباني مرة مع برشلونة، كما حقق دوري أبطال أوروبا 3 مرات مع أياكس، وفاز بكأس هولندا 5 مرات معه ومرة مع فينورد، وبكأس ملك إسبانيا مرة مع برشلونة.

كما حقق عدة إنجازات منها لقب دوري أبطال أوروبا مع برشلونة، ولقب الدوري الإسباني 4 مرات وكأس إسبانيا مرة، وفاز مع أياكس بالكأس مرتين، وبلقب أبطال الكؤوس الأوروبية مرة واحدة أيضاً.

barcelona-before-and-after-cruyff-english

صحيح أن كرويف خسر مباراته الأخيرة مع السرطان، لكنه رحل تاركاً تأثيراً لا ينسى على كرة القدم ككل كان بليغاً وواضحاً، ففريق برشلونة لم يخلع حتى اليوم ثوب كرويف، باللعب وفق مدرسة "الكرة الشاملة" التي قادت الفريق الكتالوني لاحتكار البطولات، أما المنتخبان الإسباني والهولندي فيبدو أنهما يسيران على نهجه الذي لن ينسى.

مكة المكرمة