أغنية أمم أفريقيا تثير غضب المغرب ومصر تعتذر.. ما السبب؟

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gK1PkJ

المغرب أكد أنه "لا يمكن القبول أبداً ببتر أي جزء من تراب المملكة"

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 20-06-2019 الساعة 21:12

أبدت المملكة المغربية، الخميس، رفضها القاطع للإعلان الترويجي لكأس الأمم الأفريقية لكرة القدم "كان 2019"؛ بسبب إقدام مصر على "بتر" إقليم الصحراء من خريطة البلاد، قبل أن تسارع القاهرة إلى تقديم اعتذار رسمي إلى الرباط.

وقال المتحدث باسم الحكومة المغربية، مصطفى الخلفي، عقب اجتماع مجلس الوزراء بالعاصمة الرباط: إنه "لا يمكن القبول بأي حال من الأحوال بتر أي جزء من تراب المملكة"، مشدداً على أن فيه "مساً بشعور المغاربة".

خريطة منتخبات كأس افريقيا 2019

وكانت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي في المغرب والاتحاد المغربي لكرة القدم قد تحركا بالتنسيق مع الاتحاد القاري للعبة؛ "من أجل تصحيح هذا الخطأ الذي لا يُمكن أن يقبل به المغرب"، بحسب تقارير صحفية مغربية.

بدورها قدمت اللجنة المصرية المنظمة للبطولة اعتذاراً رسمياً إلى المغرب بشأن "الخطأ غير المقصود بظهور علم (المغرب) غير معترف به"، مؤكدة في الوقت ذاته "كامل احترامها لسيادة المغرب ورمزه الوطني".

وأشارت إلى أن العلم "ظهر على موقع تذكرتي الإلكتروني (المسؤول عن بيع تذاكر البطولة) وأحد الفيديوهات الغنائية، دون اعتماد من اللجنة المنظمة"، في إشارة إلى أن أغنية "متجمعين"، التي يؤديها المطرب المصري حكيم، والمغني النيجيري فيمي كوتيه، والمطربة الإيفوارية دوبيه، بثلاث لغات هي: العربية والإنجليزية والفرنسية.

وبدأ النزاع بين المغرب وجبهة "البوليساريو" حول إقليم الصحراء عام 1975، بعد إنهاء الاحتلال الإسباني وجوده في المنطقة، ليتحول إلى مواجهة مسلحة بين الجانبين، توقفت عام 1991، بتوقيع اتفاق لوقف إطلاق النار، برعاية الأمم المتحدة.

وتقترح الرباط حكماً ذاتياً موسعاً تحت سيادتها، في حين تدعو "البوليساريو" إلى استفتاء لتقرير المصير، وهو طرح تدعمه الجزائر، التي تؤوي عشرات الآلاف من اللاجئين من الإقليم. 

وتنطلق، الجمعة، بمصر مباريات البطولة القارية بمشاركة 24 منتخباً، وتجري المنافسة عبر 6 مجموعات في 5 محافظات بالبلاد، وصولاً إلى المباراة الختامية للبطولة الأبرز في القارة السمراء، المقررة إقامتها في الـ19 من يوليو المقبل.

مكة المكرمة