أمير سعودي يكشف أسباب فشل بلاده بانتخابات آسيا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GxWQ9r

السعودية لا يوجد لديها ممثل في الاتحاد الآسيوي لأول مرة منذ 20 عاماً

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 07-04-2019 الساعة 20:36

كشف الأمير السعودي وليد بن بدر آل سعود عن أسباب فشل بلاده في انتخابات الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، التي جرت السبت بالعاصمة الماليزية كوالالمبور.

وقال الأمير السعودي وليد بن بدر، عضو شرف نادي النصر، في حسابه بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر": إن السبب في فشل السعودية رياضياً يكمن في "سوء اختيار مناصب الاتحاد السعودي لكرة القدم"، مؤكداً أن بلاده "أضاعت مكاسب الماضي التي حققتها وخسرت هوية الحاضر".

وأشار إلى أن المسؤولين يختارون فقط الصديق والرفيق دون الاهتمام بالكفاءات أو الخبرات، لافتاً إلى أن "سائر الاتحادات الرياضية تطورت وأصبحت تبحث عن الشخص الناجح".

وتعرضت الرياضة السعودية لانتكاسة حقيقية بعدم وجود أي ممثل سعودي منتخب داخل أروقة اتحاد أكبر قارات العالم على الإطلاق، لأول مرة منذ 20 عاماً.

وبموازاة الفشل السعودي، حققت قطر انتصاراً مدوياً بنيل مرشحها سعود المهندي عضوية الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، فضلاً عن احتفاظه بمنصبه نائباً لرئيس الاتحاد الآسيوي عن منطقة غربي القارة، بالتزكية.

وتلقى مرشح السعودية، خالد الثبيتي، خسارة فادحة بعدما حصل على 12 صوتاً فقط، مقابل 37 للمرشح القطري الفائز، في انتكاسة قوية لجهود الرياض الرامية إلى إيجاد موطئ قدم لها في "تنفيذية الفيفا".

كما تمت تزكية سلمان بن إبراهيم آل خليفة رئيساً للاتحاد القاري لولاية جديدة تمتد حتى 2023، ليبقى في منصبه عقداً كاملاً بعدما فاز بالانتخابات التكميلية عام 2013.

وعقب ظهور نتائج انتخابات الاتحاد الآسيوي، شنت الجماهير السعودية هجوماً شرساً على تركي آل الشيخ الذي ترأس الهيئة العامة للرياضة منذ سبتمبر 2017، وتوعد من أسماهم "أقزام آسيا" بالسقوط، مقابل صعود مرشحيه إلى سدة الرئاسة والقرار الكروي.

مكة المكرمة