أمير قطر يتوج البحرين بطلة لـ"خليجي 24"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/nBqqjD

الشيخ تميم كرّم بطل الخليج ووصيفه

Linkedin
whatsapp
الأحد، 08-12-2019 الساعة 09:23

توّج أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، منتخب البحرين لكرة القدم بلقب كأس الخليج العربي "خليجي 24"، عقب فوز الأخير على نظيره السعودي (1-0)، في المباراة التي احتضنتها باستاد عبد الله بن خليفة (نادي الدحيل الرياضي).

وثأرت البحرين لخسارتها من السعودية في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثانية حين انهزمت بثنائية دون رد، لتسجل اسمها لأول مرة في سجل "أبطال الخليج".

بدوره فشل "الأخضر" السعودي في التتويج بلقبه الخليجي للمرة الرابعة في تاريخه، والأولى منذ 16 عاماً عندما فاز بلقب نسخة 2003.

ويأتي حضور أمير قطر المباراة النهائية وتتويجه للمنتخب البحريني، في ظل استمرار الأزمة الخليجية، وسط حديث عن انفراجة مرتقبة قد تحدث في القمة الخليجية المقبلة، التي ستنعقد الثلاثاء المقبل بالعاصمة السعودية الرياض.

وبعد انتهاء مراسم التتويج، غرّد الشيخ تميم عبر حسابه في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" قائلاً: "سعدنا بمشاركة الأشقاء في بطولة كأس الخليج الـ24، التي عشنا معها أياماً رائعة".

وهنأ أمير قطر البحرين على فوزها باللقب الخليجي، متمنياً حظاً أوفر للمنتخبات الأخرى، كما أبدى فخره الشديد بنجاح البطولة، موجهاً الشكر والتقدير لكل من شارك في تنظيمها.

كما بارك رئيس الوزراء القطري وزير الداخلية، الشيخ عبد الله بن ناصر بن خليفة آل ثاني، لمنتخب البحرين حصوله على اللقب الخليجي، مبدياً فخره الكبير بـ"تفوق قطر الدائم في استضافة أكبر الفعاليات الرياضية".

وسار نائب رئيس مجلس الوزراء القطري وزير الخارجية، الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، على الدرب ذاته، بمباركته فوز البحرين باللقب الخليجي، مشيداً بـ"التجمع الخليجي الأخوي على أرض قطر".

وكان شقيق أمير قطر ورئيسُ اللجنة الأولمبية القطرية، الشيخُ جوعان بن حمد، قد دعا السبت الجمهورَ العربي والقطري لحضور المباراة النهائية.

وقال على حسابه في "تويتر": إن "الجماهير القطرية والعربية مدعوَّة لنستكمل ما بدأناه معاً في بطولة استثنائية تنظيماً وتشجيعاً، موعدنا في نهائي خليجي 24 بين المنتخبين السعودي والبحريني على استاد عبد الله بن خليفة بالدحيل".

ورأى مراقبون أن موقف الدوحة يعكس "الروح الرياضية" التي تمتعت بها البطولة منذ بدايتها بمشاركة منتخبات دول الخليج، التي تعيش توتراً سياسياً منذ عامين ونصف العام.

وفي حين نشر عدد من مواطني الدولتين الخليجيتين (السعودية والبحرين) رسائل إيجابية تعكس "التعامل الأخلاقي" لقطر، حظي الجمهور القطري بإشادات واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي، بسبب وقوفهم احتراماً في أثناء عزف النشيد الوطني السعودي، وتصفيقهم عقب انتهاء العزف، قبيل مباراة السعودية وقطر قبل أيام.

وعرفت الأسابيع القليلة الماضية رواجاً لتقارير تتحدث عن انفراجة قريبة بالأزمة الخليجية، قد تحصل خلال القمة الخليجية المرتقبة في السعودية الأسبوع الجاري، بعد عامين ونصف العام على فرض السعودية والإمارات والبحرين بالإضافة إلى مصر حصاراً شاملاً على قطر، منذ عام 2017، بدعوى دعم الإرهاب، وهو ما نفته الدوحة بشدة، معتبرةً أنه للسيطرة على قرارها السيادي.

وما عزز تلك الأنباء مشاركة منتخبات السعودية والإمارات والبحرين في بطولة كأس الخليج لكرة القدم (خليجي 24)، التي تحتضنها قطر، بعد رفضهم المشاركة سابقاً.

مكة المكرمة