أمير قطر يستعرض آخر مشاريع بلاده المونديالية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GYrqQy

أمير قطر يترأس مجلس إدارة "المشاريع والإرث" (أرشيفية)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 14-04-2019 الساعة 16:20

استعرض أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، آخر مستجدات مشاريع بطولة كأس العالم لكرة القدم، التي تستضيفها بلاده شتاء عام 2022، في إطار استعداد الدولة الخليجية لتنظيم نسخة مونديالية غير مسبوقة.

وذكرت وكالة الأنباء القطرية أن الشيخ تميم ترأس الاجتماع الأول لمجلس إدارة اللجنة العليا للمشاريع والإرث لعام 2019، وهي الجهة المسؤولة عن توفير البنية التحتية والخطط التشغيلية اللازمة لاستضافة مونديال قطر، وذلك صباح الأحد في الديوان الأميري.

وأشارت إلى أنه تم استعراض آخر مستجدات المشاريع المونديالية من بنى تحتية وملاعب، وأماكن إقامة، إضافة إلى الخطط والاستعدادات الأمنية للبطولة.

ولفتت إلى أن الاجتماع حضره نائب الأمير الشيخ عبد الله بن حمد آل ثاني، والممثل الشخصي للأمير الشيخ جاسم بن حمد آل ثاني، الذي يشغل منصب نائب رئيس مجلس الإدارة، كما حضره رئيس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ عبد الله بن ناصر بن خليفة آل ثاني، إضافة إلى بقية الأعضاء.

يُذكر أن قطر نالت، في 2 ديسمبر 2010، حق استضافة مونديال 2022 بـ32 منتخباً، وتعهّدت منذ تلك اللحظة بتنظيم أفضل نسخة في تاريخ دورات كأس العالم. كما تسلّم أميرها، في منتصف يوليو الماضي، رسمياً، راية استضافة بلاده النسخة المونديالية المقبلة.

ويُترقَّب على نطاق واسع أن يكون مونديال 2022 "حديث العالم"، في ظل ما تُنفّذه الدوحة من مشاريع مختلفة تطول البنية التحتية.

وكثفت قطر جهودها لتوفير أفضل الفنادق، والمطارات، والموانئ، والملاعب، والمستشفيات، وشبكات الطرق السريعة، والمواصلات، والسكك الحديدية.

وتلك الخدمات أوجدتها قطر لاستقبال ما يزيد على مليون ونصف مليون من المشجعين والجماهير الذين سيتوافدون على البلاد لمتابعة كأس العالم.

مكة المكرمة