احتفالية كروية في قطر.. كل ما تريد معرفته عن "خليجي 24"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/3JnNzz

قطر تحتضن كأس الخليج للمرة الرابعة في تاريخها

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 23-10-2019 الساعة 20:00

تحولت قطر في العقدين الأخيرين إلى عاصمة للرياضة العالمية؛ إذ تواصل الدولة الخليجية احتضان البطولات بمختلف الألعاب الواحدة تلو الأخرى، ويزداد شغفها مع مرور الوقت في ظل ما تتمتع به من منشآت ومرافق رياضية تُصنف "الأفضل في العالم".

فبعد استضافة قطر بطولتي العالم لألعاب القوى والألعاب الشاطئية، في شهري سبتمبر وأكتوبر، تستعد الدوحة لاستضافة بطولة كأس الخليج العربي لكرة القدم بنسختها الـ24 (خليجي 24)، وذلك في إطار تحضيراتها المستمرة لتنظيم بطولة كأس العالم المقررة إقامتها شتاء عام 2022، وذلك لأول مرة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

ومن المقرر أن تقام منافسات البطولة الخليجية في الفترة ما بين 24 نوفمبر والسادس من ديسمبر المقبلين، حيث يحتضن استاد خليفة الدولي بحُلته المونديالية كافة المباريات، في ظل أجواء مناخية مثالية منتظرة توفرها تقنية التبريد المبتكرة التي تتميز بها ملاعب "قطر 2022" المونديالية.

وتبلغ الطاقة الاستيعابية لـ"خليفة الدولي" 40 ألفاً، ويُعد الاستاد الوطني في قطر، واحتضن سابقاً بطولات إقليمية وقارية كبيرة؛ كأس الخليج، ودورة الألعاب الآسيوية 2006، وكأس أمم آسيا 2011.

وهذه هي المرة الرابعة التي تستضيف فيها قطر البطولة الخليجية بعد نسخ أعوام 1976 و1992 و2004، في حين حصد منتخبها "العنابي" اللقب في ثلاث مناسبات سابقة؛ أعوام 1992 و2004 و2014.

نتائج القرعة

وسحبت قرعة "خليجي 24" بمشاركة 5 منتخبات، وهنا يدور الحديث حول الكويت وعُمان والعراق واليمن، إضافة إلى قطر (مستضيف البطولة)، في ظل غياب دول حصار قطر (السعودية والإمارات والبحرين).

وكان الأمين العام للاتحاد الخليجي لكرة القدم، جاسم الرميحي، قد قال لـ"الخليج أونلاين"، في أبريل الماضي، إن البطولة الخليجية ستقام في قطر بمشاركة 5 منتخبات بنظام الدوري من دور واحد، حتى في حال رفضت دول حصار قطر المشاركة في البطولة؛ لكون النظام الأساسي يسمح بذلك.

خليجي 24

وكان مقرراً أن تستضيف قطر "خليجي 23"، لكنها تنازلت عن حقها في تنظيم البطولة لصالح الكويت؛ وذلك احتفالاً بقرار الاتحاد الدولي للعبة (فيفا) رفع الإيقاف الدولي الذي كان مفروضاً على الكرة الكويتية، في ديسمبر 2017، ليتقرر منحها النسخة التالية، فيما تبدو حظوظ العراق وافرة لاستضافة "خليجي 25".

وأسفرت نتائج القرعة عن خوض قطر المباراة الافتتاحية أمام اليمن، في حين ستعرف المباراة الثانية من الجولة الأولى صداماً نارياً بين عُمان (حاملة اللقب) والعراق، أحد أقوى منتخبات البطولة الخليجية الأكثر شعبية في دول مجلس التعاون.

قرعة خليجي 24

أبرز المرشحين

ستقام البطولة بنظام الدوري من دور واحد، حيث سيُتوّج باللقب المنتخب الأكثر حصداً للنقاط من مبارياته الأربع، وسط حظوظ كبيرة لـ"العنابي" القطري، الذي يُعد أفضل منتخبات البطولة تصنيفاً على المستوى الدولي، إذ يحتلّ المرتبة 62 عالمياً.

ويُمني منتخب قطر النفس بتحقيق "ثنائية تاريخية" هذا العام؛ من خلال الجمع بين كأس الخليج وكأس أمم آسيا، التي تُوّج بلقبها لأول مرة في تاريخه مطلع العام، عقب فوزه في جميع المباريات وعلى حساب منتخبات بالقارة الصفراء كالسعودية وكوريا الجنوبية واليابان والعراق.

خليجي 24

وإضافة إلى "العنابي" يبرز المنتخب العُماني، الذي حصد لقبه الثاني بتاريخه في النسخة الماضية إثر فوزه على نظيره الإماراتي، مرشحاً للدفاع عن لقبه، كما يمتلك "أسود" العراق حظوظاً قوية للمنافسة على اللقب الخليجي.

ومن المقرر أن تسند إدارة مباريات "خليجي 24" إلى ثلاثة أطقم حكام من القارة الأوروبية من المستوى الأول، بدلاً من الحكام الخليجيين؛ نظراً لارتباطهم بورشة عمل حكام النخبة التي ينظمها الاتحاد الآسيوي.

وتتجه اللجنة المنظمة إلى الاستعانة بالخبرات القطرية لتنفيذ تقنية الحكم الفيديو المساعد "VAR" لأول مرة في تاريخ منافسات البطولة.

شعار "خليجي 24"

وخلال حفل سحب القرعة كشفت اللجنة المنظمة لـ"خليجي 24" عن شعار وتميمة البطولة. حيث يبرزُ الشعار العلم القطريّ مصحوباً بكرة قدم، في إشارة رمزية لشغف قطر باللعبة الجميلة، وهو امتداد لشعارات بطولات كأس الخليج السابقة التي استضافتها قطر.

شعار خليجي 24

أما التميمة فجاءت على شكل محارة بداخلها لؤلؤة اسمها "صديفي"، وتزدان التميمة بألوان العلم القطري، وتحتفي بماضي قطر متمثلاً في الحياة البحرية والبحث عن اللؤلؤ، وهي المهنة التي عرفها القطريون قديماً.

صديفي

وتُقام "كأس الخليج" مرة كل عامين في دول الخليج العربية، وأقيمت أول نسخة منها في عام 1970 بمملكة البحرين.

وتُعد الكويت صاحبة الرقم القياسي في عدد مرات الفوز بالبطولة الخليجية بواقع 10 ألقاب، مقابل 3 لكل من قطر والسعودية والعراق، في حين ظفرت عُمان والإمارات باللقب بمناسبتين.

أبطال كأس الخليج

وعلى مدار تاريخها تميزت بطولات ومباريات كأس الخليج بالإثارة والندية والتشويق بين مختلف المنتخبات المشاركة، وهنا يدور الحديث حول المنتخبات الخليجية الستة، إضافة إلى المنتخبين العراقي واليمني.

ومنذ البطولة الأولى التي أقيمت بالبحرين وحتى النسخة الأخيرة التي احتضنتها الكويت في 2017، بزغ نجم العديد من اللاعبين؛ بفضل قدراتهم التهديفية العالية، ومهاراتهم الكروية اللافتة فوق "المستطيل الأخضر"، علاوة على تألق حراس المرمى، حيث ترك بعضهم بصمة "لا تُنسى" ولا تزال عالقة في الأذهان حتى الآن.

نجوم كأس الخليج

الطريق نحو "2022"

وتحرص اللجنة القطرية للمشاريع والإرث، وهي الجهة المسؤولة عن توفير البنية التحتية والخطط التشغلية اللازمة لتنظيم مونديال قطر، بين الفينة والأخرى على استضافة مباريات عربية وقارية وعالمية لتجريب ملاعبها والوقوف على خططها التشغيلية لتنظيم النسخة المونديالية المقبلة.

وتتعاون "المشاريع والإرث" مع الاتحاد القطري لكرة القدم لاحتضان فعاليات رياضية إقليمية وقارية ودولية، وتأتي بطولتا "خليجي 24" و"مونديال الأندية" في هذا السياق.

ونالت قطر، في 2 ديسمبر 2010، حق استضافة مونديال 2022 بـ32 منتخباً، وتعهّدت منذ تلك اللحظة بتنظيم أفضل نسخة في تاريخ دورات كأس العالم. كما تسلّم أميرها، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، في منتصف يوليو 2018، راية استضافة بلاده النسخة المونديالية المقبلة، التي تقام مباراتها النهائية في 18 ديسمبر 2022؛ تزامناً مع اليوم الوطني لدولة قطر.

ويُترقَّب على نطاق واسع أن يكون مونديال 2022 "حديث العالم"، في ظل ما تُنفّذه الدوحة من مشاريع مختلفة تطول البنية التحتية.

مكة المكرمة