احتفال مجنون بملاعب الكرة.. ماذا فعل "سوبر ماريو"؟

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GpaRDr

بالوتيلي انتقل إلى صفوف مرسيليا يناير المنصرم

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 04-03-2019 الساعة 19:30

عاد المهاجم الإيطالي ماريو بالوتيلي إلى إثارة الجدل من جديد بعد أن أحرز هدفاً في مباراة فريقه أولمبيك ومرسيليا وضيفه سانت إيتيان، التي جرت مساء الأحد، وانتهت بفوز الأول بثنائية نظيفة، ضمن منافسات الجولة السابعة والعشرين من الدوري الفرنسي لكرة القدم.

واحتفل المهاجم "المثير للجدل" بهدفه بطريقة غير مسبوقة في ملاعب "الساحرة المستديرة"؛ إذ سجّل مقطع فيديو ونشره عبر حساباته الرسمية على مواقع التواصل والاجتماعي، وسط توقعات بمعاقبته من قبل لجنة الانضباط بالاتحاد الفرنسي للعبة.

ونجح "سوبر ماريو" بتسجيل ضربة مزدوجة في الدقيقة الـ12 من عُمر اللقاء، ثم التقط هاتفه المحمول وبدأ تصوير مقطع فيديو مع زملائه أمام الجماهير المحتشدة في المدرجات.

وعقب اللقاء، كشف المهاجم الإيطالي لقناة "كانال بلس" الفرنسية، سرّ احتفاله "الغريب" بقوله إنه أعطى هاتفه لمراسل من نادي مرسيليا، وأخبره بضرورة انتظاره خلف المرمى لأنه سيحتفل بمقطع فيديو في حال سجّل هدفاً.

وأكمل قائلاً: "كلما أفعل شيئاً، العالم كله يهتم به".

وعزز بالوتيلي صفوف فريق الجنوب الفرنسي في فترة الانتقالات الشتوية الماضية، قادماً من صفوف مواطنه نيس، حيث أحرز 4 أهداف خلال 6 مباريات لعبها بقميص الفريق.

ويُعرف عن بالوتيلي، البالغ من العمر 28 عاماً، أنه أحد أكثر اللاعبين مشاغبة في ملاعب أوروبا، رغم قدراته التهديفية الكبيرة؛ لكنه دائماً ما ينشغل بأمور خارج المستطيل الأخضر، ما أثر كثيراً على أدائه خلال السنوات الماضية.

وقدم بالوتيلي موسماً كبيراً في أول ظهور حقيقي له مع إنتر ميلان الإيطالي، قبل أن ينتقل لمانشستر سيتي الإنجليزي، ويقدم مستويات متذبذبة، ليعود من جديد إلى الأجواء الإيطالية من بوابة ميلان، ثم عاد مجدداً إلى الدوري الإنجليزي الممتاز، ولكن هذه المرة بقميص ليفربول، ثم انتهى به المطاف في صفوف نيس الفرنسي ومنه إلى صفوف مرسيليا.

مكة المكرمة