استقالة قصي الفواز تكشف معاناة الكرة السعودية

4 رؤساء لاتحاد الكرة في أقل من عام
الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gjXWBB

الفوز يرأس اتحاد الكرة منذ أكتوبر 2018

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 25-02-2019 الساعة 17:22

استقال رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم قصي الفواز، الاثنين، عقب اجتماع لمجلس الإدارة، في خطوة تُظهر من جديد مدى التخبط الذي يعتري الكرة السعودية في السنوات الأخيرة.

وبحسب الحساب الرسمي لاتحاد الكرة السعودي عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، فإن نائب رئيس الاتحاد لؤي السبيعي سيتولى منصب الرئيس "مؤقتاً"، حتى انعقاد الجمعية العمومية لانتخاب مجلس إدارة للفترة المقبلة.

وإضافة إلى ذلك، تقدم الثنائي تركي الحقيل ويزيد التويجري باستقالتيهما من منصبيهما عضوين في اتحاد الكرة، حيث أرجعا الاستقالة إلى "ارتباطاتهما العملية".

وتعيش الكرة السعودية أزمة حقيقية؛ إذ يُعد الفواز الرئيس الرابع لاتحاد الكرة في غضون 7 أشهر فقط؛ إذ استقال عادل عزت من منصبه منتصف أغسطس المنصرم، ليخلفه نواف التمياط بالتكليف.

وفي 3 أكتوبر الماضي زكت الجمعية العمومية لاتحاد الكرة السعودي قصي الفواز رئيساً لمدة أربع سنوات حتى عام 2022، لكنه فشل في الحفاظ على منصبه سوى لخمسة أشهر فقط، ليتولى السبيعي منصبه بشكل مؤقت.

ومُنيت الكرة السعودية بهزائم ثقيلة في مونديال روسيا، الذي أقيم صيف 2018، ليغادر منتخبها الكروي من الدور الأول برفقة نظيره المصري.

كما ودّع "الأخضر" بطولة كأس الأمم الآسيوية، التي أقيمت في الإمارات، من دور الـ16 بخسارة أمام اليابان، علماً أنه حل وصيفاً للمنتخب القطري في دور المجموعات، الذي واصل مشواره حتى القبض على الكأس القارية.

وأواخر العام الماضي، أقال الملك سلمان بن عبد العزيز  تركي آل الشيخ من منصبه رئيساً لهيئة الرياضة، في ظل الانحدار الكبير للرياضة السعودية في حقبته، كما أنه أدخل بلاده في سلسلة أزمات مع دولة عربية عدة.

مكة المكرمة