اشتباك بين "القائدين" .. ماذا يحدث في البيت الملكي؟

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gvZ2ae

غرفة ملابس ريال مدريد "تشتعل" بعد الموسم الكارثي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 10-03-2019 الساعة 21:54

لا تزال تداعيات الخروج المبكر من مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم تُلقي بظلالها بشدة على فريق العاصمة الإسبانية ريال مدريد، عقب  الاشتباك بين النجمين المخضرمين سيرجيو راموس وزميله البرازيلي مارسيلو.

وأوردت صحيفة "ماركا" الإسبانية أن راموس، الذي يُعد القائد الأول في الفريق الملكي، اشتبك مع نائبه مارسيلو؛ بسبب احتفال الأخير بحماس بعد الانتصار في المباراة المُصغرة بين اللاعبين في مران السبت.

وأشارت الصحيفة المدريدية إلى أن مارسيلو برر هذا التصرف بأنه يفعله كثيراً في التدريبات، رداً على توبيخ المدافع الأندلسي، قبل أن يتدخل لاعبو الملكي للسيطرة على الموقف وإنهاء الاشتباك.

تأتي هذه التطورات بعد اشتباك مماثل حدث بين راموس والرئيس فلورنتينو بيريز في غرفة تبديل الملابس عقب الهزيمة المذلة للريال أمام ضيفه أياكس أمستردام الهولندي في إياب ثمن نهائي البطولة القارية (1-4).

واتهم بيريز اللاعبين بـ "التقصير، وعدم القتال، والافتقار للتفاني" من أجل قميص الفريق الملكي، في حين اتهمه المدافع الهدّاف أن الفريق يدفع سوء التخطيط من مجلس الإدارة والتقاعس عن جلب مهاجم قناص بعد رحيل البرتغالي كريستيانو رونالدو.

ولم تلقَ كلمات راموس قبولاً لدى بيريز، حيث هدّده الأخير بالطرد من النادي الملكي، ليرد عليه المدافع الأندلسي قائلاً: "ادفع لي مستحقاتي المالية وسأرحل".

يُذكر أن ريال مدريد خسر هذا الموسم لقب كأس السوبر الأوروبي، وخرج في غضون أسبوع واحد من بطولتي كأس ملك إسبانيا ودوري الأبطال، كما أنه يحتل المركز الثالث في جدول ترتيب الليغا، متخلّفاً بـ12 نقطة عن برشلونة المتصدر.

واكتفى الفريق الملكي بتحقيق بطولة وحيدة في الموسم حين تُوّج بطلاً لكأس العالم للأندية، بعد فوزه على العين الإماراتي في المباراة النهائية.

مكة المكرمة