الإثارة والتشويق عنوان النسخة الخامسة من "أقوى رجل في قطر"

الكواري أزاح مواطنه فهد الحداد وتُوّج باللقب

الكواري أزاح مواطنه فهد الحداد وتُوّج باللقب

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 26-11-2017 الساعة 20:20


بنجاح تنظيمي وجماهيري كبيرين، أُسدل الستار، مساء السبت، على النسخة الخامسة من بطولة "أقوى رجل في قطر"، المعروفة أيضاً بـ"تحدي العمالقة"، والتي تنظمها مؤسسة "أسباير زون" سنوياً؛ تلبية لعشاق القوة والتحمل والمغامرة.

وشهدت المنافسات حضوراً جماهيرياً واسعاً، حيث حرص الحاضرون من مختلف الجنسيات على تشجيع المتنافسين وحثهم على الحصول على أعلى النقاط والفوز بالمسابقة، التي تحظى باهتمام كبير من قِبل عشاق القوة والتحمّل.

- أبطال الفئتين

ونجح القطري عبد العزيز الكواري في حسم لقب "الأقوى" ببلاده في أولى مشاركاته بالمسابقة؛ منهياً سيطرة مواطنه فهد الحداد، الذي حصد اللقب بنسختي 2015 و2016، وفي حين اكتفى طلال الكواري (بطل نسخة 2014) بالوصافة، حلّ هادي المري ثالثاً.

وكان العملاق الكيني كريستوفر أوكيتش قد نجح، مساء الجمعة، في حسم لقب الفئة المفتوحة، للسنة الثالثة على التوالي، وفي حين حلّ مواطنه جوزيف إرو إيكاديلي بالمركز الثاني، جاء المصري محمد دويدار في المركز الثالث.

- تحديات صعبة

وخاض المتسابقون عدداً من التحديات الصعبة؛ منها السير بالأوزان التي بلغت 90 كيلوغراماً لكل ذراع، ورفع أكياس الرمال الضخمة على المنصات المرتفعة، و"تمرين الدائرة" المتمثل برفع الأثقال مربوطةً بعارضة تدور حول محورها دون أن تلمس الأرض.

كما تنافس المتسابقون في تحدي دحرجة العجلات العملاقة مسافة 20 متراً في أسرع وقت، قبل أن تُختتم المنافسات باختبار الحد الأقصى لقوة التحمّل؛ بتحدي جر شاحنة تزن 6 أطنان.

- تصفيات أولية

ومطلع أكتوبر 2017، أعلنت مؤسسة "أسباير زون" فتح باب التسجيل للجمهور للمشاركة في النسخة الخامسة من "تحدي العمالقة"، التي ارتأت اللجنة المنظمة إقامتها على مدار يومين، بواقع يوم للفئة المفتوحة لجميع المقيمين ويوم آخر للقطريين فوق 18 عاماً.

اقرأ أيضاً:

"أسباير" تدشن تصفيات أولية لـ"أقوى رجل في قطر"

وشهدت مرحلة التصفيات الأولية عدداً من الاختبارات القاسية؛ مثل رفع ما يزيد على 200 كيلوغرام من الأثقال لأعلى من مستوى الركبة زمناً محدداً، والسير بأثقال تصل إلى 120 كيلوغراماً لكل ذراع، مسافةً تزيد على 20 متراً، حيث تأهل منها فقط من حقق أعلى وزن وأسرع زمن.

مكة المكرمة