الإمارات تكشف السبب الحقيقي للأزمة الخليجية وحصار قطر

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/G8Kb1W

الرميثي ربط انتهاء الأزمة بمقاسمة قطر في المونديال

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 07-03-2019 الساعة 21:16

كشف مسؤول رياضي إماراتي بارز، لأول مرة، عن سبب الأزمة الخليجية التي افتعلتها بلاده إلى جانب السعودية والإمارات والبحرين ومصر ضد قطر، وترتّب عليها فرض حصار خانق على الدوحة، في الخامس من يونيو 2017.

وفي هذا الإطار قال رئيس الهيئة العامة للرياضة الإماراتية، اللواء محمد خلفان الرميثي، في تصريحات نشرتها صحيفة "فايننشال تايمز" البريطانية، الخميس، إن تنظيم كأس العالم لكرة القدم 2022 بالمشاركة مع قطر "يُمكن أن يكون العلاج للأزمة القائمة في الخليج".

وطالب الرميثي في رسالة موجهة للقطريين بضرورة تنحية الأزمة الدبلوماسية جانباً والتركيز على كرة القدم، بحسب ما نقلت الصحيفة البريطانية.

وهذا أول تصريح علني يكشف السبب الرئيسي للأزمة الخليجية، التي تقترب من ذكراها السنوية الثانية، وقالت وقتها دول الحصار إنها اندلعت بسبب دعم قطر للإرهاب، وهو ما تنفيه الأخيرة جملة وتفصيلاً، مؤكدة في الوقت ذاته أن الغاية منها هي الهيمنة على قرارها الوطني والمستقل والتنازل عن سيادتها.

وكان نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي، الفريق ضاحي خلفان، قد قال في أكتوبر 2017، إن حل الأزمة الخليجية يكمن في سحب مونديال 2022 من قطر.

وكتب "خلفان" في تغريدة عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي الشهير "تويتر": "إذا ذهب المونديال عن قطر سترحل أزمة قطر.. لأن الأزمة مفتعلة من أجل الفكة (التخلص) منه".

وفي لحظة بقيت محفورة في أذهان ملايين العرب من المحيط إلى الخليج، نالت قطر، في ديسمبر 2010، شرف استضافة كأس العالم 2022، وتعهّدت آنذاك بتنظيم أفضل نسخة في تاريخ دورات كأس العالم.

كما تسلّم أميرها، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، في منتصف يوليو 2018، رسمياً، راية استضافة بلاده النسخة المونديالية المقبلة، التي ستقام ما بين 21 نوفمبر و18 ديسمبر 2022.

ويُترقّب على نطاق واسع أن يكون مونديال 2022 "حديث العالم"، في ظل ما تُنفّذه الدوحة من مشاريع مختلفة تطول البنية التحتية؛ من فنادق، ومطارات، وموانئ، وملاعب، ومستشفيات، وشبكات طرق سريعة، ومواصلات، وسكك حديدية، من أجل استقبال ما يزيد على المليون ونصف المليون من المشجعين والجماهير الذين سيتوافدون إلى البلاد لمتابعة كأس العالم.

الاكثر قراءة

مكة المكرمة