الاتحاد الأفريقي يهدد بنقل مقره من مصر.. ما القصة؟

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/6a5b3a

رئيس الاتحاد الأفريقي (وسط) وبجواره هاني أبو ريدة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 18-07-2019 الساعة 21:55

هدد رئيس الاتحاد الأفريقي للعبة (كاف)، الملغاشي أحمد أحمد، الخميس، بنقل مقر الاتحاد القاري للعبة من مصر؛ على خلفية صعوبات في حصول موظفي الاتحاد الأجانب على تأشيرات الدخول وعدم معاملتهم كجهة دبلوماسية.

وجاءت تهديدات "أرفع مسؤول في الكرة الأفريقية" خلال كلمته أمام أعضاء الجمعية العمومية للاتحاد القاري للعبة في أحد فنادق العاصمة المصرية القاهرة، على هامش المباراة النهائية لكأس الأمم الأفريقية، المقررة إقامتها الجمعة، بين منتخبي الجزائر والسنغال.

وقال أحمد أحمد في كلمته: "العاملون (موظفو الاتحاد الأفريقي الأجانب‎) لا يحصلون على تأشيرة عمل، ويلجؤون إلى التأشيرات السياحية، مما يدفعنا للتفكير في نقل مقر الكاف من مصر".

بدوره ردّ رئيس اتحاد الكرة المصري المستقيل، هاني أبو ريدة، الذي يشغل أيضاً عضوية المكتب التنفيذي للاتحاد الأفريقي، قائلاً إن الأمر يستوجب "موافقة برلمانية".

وأكمل موضحاً: "مصر تحملت الكثير على عاتقها في الفترة الماضية، واجتازت تحدياً كان يراه البعض مستحيلاً، ونظمت واحدة من أنجح البطولات في تاريخ الأمم الأفريقية في فترة زمنية وجيزة مدتها أربعة أشهر".

في ذات السياق تسببت حالة الفوضى، المصاحبة لتنظيم اجتماع الجمعية العمومية، بكثير من الاحتقان والمشادات بين الصحفيين والمنظمين الذين منعوا من الدخول.

وعلى أثر ذلك اندلعت مشاجرات بين المنظمين وصحفيين من تونس والمغرب ومصر، اعتبروا أنهم قاموا بتنفيذ المطلوب منهم، وأن منعهم من الحضور "غير قانوني".

وانتهى الأمر بالصحفيين بالجلوس في حجرة مزودة بشاشة، لمشاهدة اجتماع الجمعية العمومية، دون منحهم سماعات للترجمة، وهو ما دفع إعلاميين أفارقة للاحتجاج والهتاف ضد المنظمين والكاف، واتهامهم بالفشل في التنظيم.

مكة المكرمة