السعودية تعتزم رفع الحظر عن قنوات "بي إن سبورت" قريباً

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/d3vZk2

السعودية حظرت "بي إن" مع بداية الأزمة الخليجية

Linkedin
whatsapp
الخميس، 07-10-2021 الساعة 10:20
- متى حظرت السعودية شبكة "بي إن سبورت"؟

صيف عام 2017.

- ما أهمية شبكة "بي إن سبورت" القطرية؟

تمتلك حقوق بث كبرى البطولات الدولية والعالمية والقارية.

تقترب السلطات السعودية من رفع الحظر المفروض على قنوات "بي إن سبورت" الرياضية المملوكة من قطر، وبذلك قد تنتهي مسألة خلافية بين البلدين، لافتاً إلى أن ذلك يمهد الطريق أمام استحواذ سعودي على نادي نيوكاسل يونايتد الإنكليزي.

وذكرت وكالة "فرانس برس" عن مصدر مطلع، مساء الأربعاء، قوله: إن "الحظر غير القانوني للسعودية على مدى أربع سنوات ونصف السنة لبي إن سينتهي"، وذلك في إشارة إلى تحسن العلاقات بين السعودية وقطر.

وأضاف أن "الرياض تسعى إلى تسوية دعوى تحكيم قطرية بقيمة مليار دولار حيال تعرض قنواتها للقرصنة من خلال نقل أحداث رياضية عدة، لا سيما مباريات كرة القدم الأوروبية، من قبل قناة (بي آوت كيو)، فيما نفت الرياض أي علاقة بها".

بدورها نقلت وكالة "بلومبيرغ" عن مسؤول لم تسمه أن "مجموعة بي إن سبورت القطرية لن تعارض بعد الآن شراء السعودية لنادي نيوكاسل الانجليزي".

وفشلت الرياض في اتخاذ إجراء ضد قناة "بي آوت كيو"، وكان ذلك سبباً رئيساً لقرار رابطة الدوري الإنجليزي في عام 2020 بعرقلة عرض بقيمة تصل إلى 370 مليون دولار لشراء نيوكاسل يونايتد من قبل مجموعة تضم صندوق الاستثمارات السعودي.

يشار إلى أن شبكة "بي إن" الرياضية القطرية تمتلك حقوق بث كبرى البطولات القارية والعالمية، وعلى رأسها الدوري الإنجليزي الممتاز، والليغا، والدوري الفرنسي، ودوري أبطال أوروبا، وغيرها من المسابقات.

وفي عام 2017 حظرت السلطات السعودية المجموعة الإعلامية الرياضية الرائدة في العالم العربي، مع بداية الأزمة الخليجية عندما قطع كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتهم الدبلوماسية بالدوحة، وفرضوا عليها حصاراً اقتصادياً، قبل أن تنتهي الأزمة بمصالحة في قمة العلا السعودية، مطلع هذا العام.

مكة المكرمة