العنصرية تدفع لاعبة عُمانية للانسحاب من بطولة فرنسا للتنس

تعرضت لسلسلة قرارات تعسفية من حكم المباراة
الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gP3NyQ

اللاعبة العمانية اشتكت من العنصرية ضدها في البطولة الفرنسية

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 29-09-2018 الساعة 22:35

انسحبت لاعبة التنس العُمانية فاطمة النبهانية رسمياً من بطولة فرنسا الدولية للسيدات المقامة في "كليرمون فيران"؛ عقب احتجاجها في لقائها الثالث بالبطولة على أداء حكم المباراة، الذي كان منحازاً بشكل فج وعنصري لمنافستها.

فبعد أن أقصت "النبهانية" لاعبتين فرنسيتين في الأدوار الأولى، خاضت لقاءها الثالث مع لاعبة فرنسية أيضاً، واستطاعت بجدارة أن تتقدم في المجموعة الأولى بنتيجة (7-5)، كما وصلت النتيجة في المجموعة الثانية إلى (5-2) للنبهانية إلا أن نهاية المجموعة كانت لمصلحة منافستها الفرنسية،

وكانت النبهانية قد اعترضت على عدة قرارات أصدرها حكم المباراة الذي رفض التجاوب معها في أي طلب من طلباتها، كما أنذرها لأنها طالبت بحقوقها في ظل سلسلة القرارات التعسفية التي صدرت ضدها.

وفور انتهاء المجموعة الثانية انسحبت النبهانية من اللقاء، ووجهت رسالة رسمية للاتحاد الدولي للعبة ورابطة محترفات التنس، معلقة على تفاصيل اللقاء وأداء حكم المباراة وطريقة تعامله معها.

وكانت النبهانية قد أكدت عبر وسائل التواصل الاجتماعي تعرضها لمضايقات من المنظمين لكونها فتاة عربية مسلمة، معربة عن فخرها بعروبتها وبجنسيتها العُمانية، مشددة في الوقت نفسه على تمسكها بعادات وتقاليد وطنها.

من جانبه قال رئيس الاتحاد العُماني للتنس خالد العادي، وفق ما أوردته صحيفة "الرؤية" العُمانية: "تواصلت مع مدرب فاطمة مباشرة للوقوف على حقيقة الأمر، والمدرب أكد تعرضها لمضايقات كثيرة، وأن اللجنة المنظمة رفضت مشاركة فاطمة مرتدية الملابس التي تتفق مع هويتها العربية الإسلامية، واللجنة المنظمة والتحكيم أجبرا اللاعبة على الانسحاب".

بدوره أصدر الاتحاد الدولي للتنس بياناً بخصوص هذه الحادثة، قال من خلاله: إنه "يأخذ أي ادعاء بالعنصرية على محمل الجد، ووفقاً لأنظمتنا فسنقوم بإجراء تحقيق في الأمر، وجمع المعلومات من جميع الأطراف المعنية، وسنرد على اللاعبة ونتابع الأمر فوراً".

مكة المكرمة