العين في مهمة إعادة لقب دوري أبطال آسيا إلى الخليج العربي اليوم

يقود الكتيبة العيناوية عمر عبد الرحمن أحد المرشحين للفوز بجائزة أفضل لاعب في آسيا

يقود الكتيبة العيناوية عمر عبد الرحمن أحد المرشحين للفوز بجائزة أفضل لاعب في آسيا

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 26-11-2016 الساعة 12:02


يوم ليس كمثله يوم لنادي العين الإماراتي، وللخليج العربي ولعرب آسيا؛ حيث تتوجه أنظار الإماراتيين والخليجين، السبت، إلى استاد هزاع بن زايد، الذي يستضيف إياب نهائي دوري أبطال آسيا لكرة القدم.

ويتطلع الزعيم العيناوي إلى تحقيق إنجاز تاريخي جديد بالفوز باللقب للمرة الثانية في تاريخه، حيث سبق أن ظفر باللقب الآسيوي عام 2003، وذلك عندما يلتقي تشونبوك الكوري الجنوبي، بعدما انتهى لقاء الذهاب في كوريا لمصلحة أصحاب الأرض بهدفين لهدف.

ونفدت جميع تذاكر مباراة النهائي، الأمر الذي دفع إدارة النادي الإماراتي إلى تجهيز شاشات عملاقة خارج استاد هزاع بن زايد للجماهير.

وسيكون العين مطالباً بالفوز بهدف نظيف، أو بفارق هدفين لإحراز اللقب، ويعتمد النادي الإماراتي على كوكبة من اللاعبين، ومنهم الكولومبي دانيلو اسبريلا، صاحب هدف فريقه في مباراة الذهاب، والذي كان رابع أهداف اللاعب في البطولة هذا العام، وقبله لم يسجل اللاعب هدفاً منذ مباراة فريقه في دور الـ16 أمام ذوب آهن الإيراني في مايو/أيار الماضي.

واعتبر هزاع بن زايد، رئيس نادي العين، أن لاعبي فريقه يمثلون كل الإمارات، مشدداً في تغريدة له على أنه بالتصميم سيصل الفريق إلى منصة التتويج.

ويقود الكتيبة العيناوية عمر عبد الرحمن، أحد المرشحين للفوز بجائزة أفضل لاعب في آسيا 2016، بعدما فاز 8 مرات بجائزة أفضل لاعب خلال البطولة الآسيوية.

وقال عموري، قبل استضافة تشونبوك الكوري الجنوبي بإياب النهائي، في مؤتمر صحفي قبيل يوم من المباراة: "هذه مباراة العمر، كنا قريبين من سنتين من هذا المكان، لكننا الآن في الأمر الواقع، نعم خسرنا 2-1 ذهاباً، لكن لعبنا بشكل جميل".

وأضاف: "سجلنا هدفاً، ولم نستطع أن نحافظ عليه، وأعتبرها نتيجة إيجابية في ملعب الخصم. في ملعبنا سنقاتل من أول دقيقة لآخر دقيقة؛ لأن هذه الفرصة لن تتكرر مرة أخرى".

وتابع اللاعب الإماراتي: "طموح كل اللاعبين والجهاز الفني والإداري إحراز اللقب، ونحن قريبون منه، وأمام جماهيرنا، ونريد أن نفرح الشعب الإماراتي كله وجماهير العين بشكل خاص، ونحاول أن نحفظ أسماءنا من ذهب".

شاهد أيضاً :

اللاعبون الـ10 الأعلى أجراً في العالم

من جهته، أكد الكرواتي زلاتكو داليتش، المدير الفني للعين الإماراتي، أن فريقه لن يفرط في تحقيق الفوز على تشونبوك الكوري الجنوبي.

وقال داليتش، في المؤتمر الصحفي التقديمي للمباراة، الجمعة: "90 دقيقة أمامنا، والمهمة ليست مستحيلة، والهدف إسعاد الشعب الإماراتي، وليس فقط جمهور العين، ونحن جاهزون بكل قوة للمباراة".

وأضاف: "مباراتنا مع تشونبوك هي الأهم في مسيرتي التدريبية، وجاهز جداً للمواجهة، وأملي كبير في تحقيق لقب البطولة الآسيوية، وذلك للمرة الثانية في تاريخ النادي الكبير، ولن نفرط في اللقب".

وأوضح داليتش بالقول: "سنلعب بأسلوبنا، والطرف الكوري هو الذي يعيش الضغوطات وليس العين، ولدينا ثقة كبيرة في لاعبينا وفي جماهير الكرة الإماراتية، والتي نعرف أنها ستملأ مدرجات استاد هزاع بن زايد لمساندتنا ودعمنا".

وبحسب ما رصد "الخليج أونلاين" فقد تفاعل العديد من الجماهير الخليجية مع المباراة، حيث ارتفعت دعواتهم وأمانيهم بتحقيق النادي العيناوي اللقب الآسيوي الأغلى..

تجدر الإشارة إلى أن الفائز في مباراة الليلة بلقب دوري أبطال آسيا سوف يتأهل إلى كأس العالم للأندية في اليابان، المقامة الشهر المقبل، حيث يلتقي في الدور الثاني مع كلوب أمريكا المكسيكي.

مكة المكرمة