الـ "يويفا" يحيل روسيا للتحقيق على خلفية أحداث مرسيليا

الأحداث أسفرت عن إصابة 15 من المشجعين

الأحداث أسفرت عن إصابة 15 من المشجعين

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 12-06-2016 الساعة 13:44


قرر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا)، الأحد، فتح تحقيق ضد روسيا بعد أحداث الشغب التي رافقت مباراتها مع إنجلترا، السبت، في مدينة مرسيليا الفرنسية، بحسب وكالة فرانس برس.

وكانت أعمال شغب قد نشبت بين جماهير المنتخب الإنجليزي والجماهير الروسية، قبل لقاء منتخبي البلدين، في إطار منافسات الجولة الأولى للمجموعة الثانية من بطولة كأس الأمم الأوروبية "يورو 2016" المقامة حالياً في فرنسا.

وأظهر مقطع فيديو نقلته قناة "بي إن سبورت" الرياضية، اشتباكات بين جماهير البلدين في مدينة مارسيليا (جنوب)، وتدخلت الشرطة لفض أعمال الشغب، واعتقلت العشرات من الجانبين.

وأضافت القناة أن الاشتباكات أسفرت عن إصابة 15 شخصاً، بعضهم في حالات خطرة.

واستخدم نحو 250 رجل شرطة الغازات المسيلة للدموع، ما اضطر الجماهير إلى الهرب في الشوارع الفرعية القريبة من المكان، واستمروا في الاشتباكات، وكسر الزجاجات الفارغة.

وتنظم مباريات كأس أوروبا 2016 بعد سبعة أشهر من اعتداءات نوفمبر/تشرين الثاني التي تبناها تنظيم الدولة، وأوقعت 130 قتيلاً في باريس.

ونشرت فرنسا نحو 90 ألف شرطي ورجل أمن لحماية اللاعبين والمشجعين، بينهم 13 ألفاً في باريس وحدها، حيث يمكن مشاهدة الجنود يتجولون بأسلحتهم الرشاشة.

مكة المكرمة