الفساد يحوم حول برشلونة من جديد

رئيس نادي برشلونة الجديد يجري تحقيقياً حول شبهات فساد

رئيس نادي برشلونة الجديد يجري تحقيقياً حول شبهات فساد

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 21-11-2014 الساعة 19:45


يبدو أنه بعد الانتهاء من قضية نيمار، والفضيحة التي عاناها برشلونة طوال الفترة الماضية، بدأت حالياً قصة جديدة مع برازيلي جديد هو دوغلاس؛ الظهير الأيمن المنضم في الصيف الماضي، ومتورط بها بعض المساهمين والذراع الأيمن لزوبيزاريتا.

فقد نقل راديو الكادينا سير عن مصدر داخل النادي الكتالوني قوله: "إن رئيس برشلونة جوسيب ماريا بارتوميو، يحضّر للبدء في تحقيق داخلي، بعد وصول دوغلاس للنادي، والشكوك الدائرة حول الصفقة، وعلى ما يبدو أن برشلونة سيعاني خلال الفترة القادمة".

وأضاف: "إن أحد المتورطين في هذه القضية هو ألبيرت فالنتاين، الذراع اليمنى لأندوني زوبيزاريتا، بعد مصادر رجحت أنه تم التلاعب في صفقة اللاعب البرازيلي دوغلاس".

وأوضحت الإذاعة أن تكلفة انتقال اللاعب بلغت 12 مليون يورو، وعلى الرغم من هذا انضم بـ 4 ملايين فقط، مما طرح العديد من التساؤلات، حول الفارق الكبير في الصفقة، وأين ذهب؟

وكان خوان لابورتا، رئيس نادي برشلونة السابق، قد ندد أكثر من مرة بأسلوب روسيل في إدارة النادي الكاتالوني، فقد قال: "إن إدارة روسيل تريد تغيير النادي لأي شيء آخر غير كرة القدم"، كاشفاً أن روسيل أقدم على العديد من الإجراءات والقرارات التي سببت الكثير من المشاكل للنادي، إذ طرد يوهان كرويف من الرئاسة الشرفية، كما حاول بيع العديد من النجوم أمثال تشافي هيرنانديز وفيكتور فالديز وكارلوس بويول.

مكة المكرمة