الفيفا يُغرِّم منتخب مصر مالياً بسبب "بي إن سبورت"

"بي إن سبورت" الناقل الحصري لمونديال روسيا

"بي إن سبورت" الناقل الحصري لمونديال روسيا

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 23-06-2018 الساعة 13:22


فرض الاتحاد الدولي لكرة القدم عقوبة مالية كبيرة على نظيره المصري؛ بسبب رفض لاعب المنتخب الأول الإدلاء بتصريحات إعلامية لشبكة قنوات "بي إن سبورت" القطرية، المالكة الحصرية لحقوق بثّ مباريات مونديال روسيا.

وفي التفاصيل؛ أبلغ الفيفا بعثة المنتخب المصري، الذي يشارك حالياً في كأس العالم، بفرض عقوبة مالية على الاتحاد المصري للعبة بسبب رفض اللاعبين الإدلاء بتصريحات خاصة لشبكة "بي إن سبورت"، الناقل الحصري لـ "العرس الكروي الكبير" في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وجاءت عقوبة الفيفا بعد شكوى الشبكة القطرية من رفض البعثة المصرية على مستوى اللاعبين والجهاز الفني والإداري إجراء لقاءات مع "البنفسجية" في منطقة "الميديا زون"، خلال مباراة مصر والأوروغواي في أولى مواجهات الطرفين ضمن المجموعة المونديالية الأولى.

اقرأ أيضاً :

قرصنة "بي إن سبورت".. ثقة قطرية بعقوبات رادعة ستهز السعودية

ووفقاً لوسائل إعلام مختلفة، فإن رئيس الاتحاد المصري هاني أبو ريدة، عنّف بشدّة مدير المنتخب إيهاب لهيطة؛ بسبب رفض اللاعبين التعامل مع الإعلام الحائز على الحقوق الحصرية، وطلب ضرورة تحديد هوية من سيتحدّث لـشبكة "بي إن سبورت" عقب أداء مباراة روسيا في الجولة الثانية، والتي انتهت بخسارة "الفراعنة" بهدف مقابل ثلاثة، ليودّع المصريون كأس العالم من الدور الأول وقبل خوض الجولة الثالثة.

ويسعى أبو ريدة إلى إلغاء الغرامة المالية التي تُقدَّر بـ100 ألف دولار، أي ما يعادل مليوناً و800 ألف جنيه مصري، وقد ترتفع بسبب عدم إجراء المدرّب الأرجنتيني هيكتور كوبر واللاعبين حوارات أخرى للشبكة القطرية خلال التدريبات اليومية في مونديال روسيا.

اقرأ أيضاً :

إنفوجرافيك.. تعرّف على إمبراطورية الإعلام الرياضي "بي إن سبورت"

تجدر الإشارة إلى أن المؤسّسات الكروية الدولية أكّدت في سلسلة بيانات لها امتلاك "بي إن سبورت" القطرية لحقوق بثّ بطولاتها ومسابقاتها في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، مطالبة في الوقت ذاته بضرورة التعامل مع "البنفسجية"، متوعّدة قناة القرصنة السعودية بملاحقتها ودفع ثمن أفعالها "باهظاً".

مكة المكرمة