الكويت تثق بتنظيم الدوحة والرياض ألعاباً آسيوية مثالية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/vAEVwP

وزير الإعلام وشؤون الشباب في الكويت

Linkedin
whatsapp
الأحد، 20-12-2020 الساعة 17:59

 

- أين جرى التصويت على استضافة آسياد 2030؟

بالعاصمة العُمانية، وعرف فوزاً واضحاً للدوحة على حساب الرياض.

- ماذا قالت الكويت بعد فوز الدوحة والرياض بنسختي 2030 و2034؟

اعتبرت ذلك "دليلاً على التطور الكبير الذي تحظى به المنشآت الرياضية والكوادر الرياضية والإدارية".

هنأت دولة الكويت، الأحد، قطر والسعودية على نيلهما شرف تنظيم دورتي الألعاب الآسيوية، عامي 2030 و2034 على الترتيب، مؤكدةً ثقتها بقدرة البلدين على تنظيم مثالي.

جاء ذلك على لسان وزير الإعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب عبد الرحمن المطيري، في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا).

وأبدى "المطيري" ثقته الكاملة بقدرة العاصمتين القطرية والسعودية؛ الدوحة والرياض، على تنظيم "دورتين رياضيتين مثاليتين" على الصعد كافة.

وأرجع ذلك إلى ما يمتلكه البلدان "من خبرة كبيرة في تنظيم أكبر المحافل الرياضية، إضافة إلى وجود دعم ورعاية للرياضة من أعلى المستويات".

واعتبر إسناد تنظيم الدورتين الكبريين على المستوى القاري إلى الدوحة والرياض "دليلاً على التطور الكبير الذي تحظى به المنشآت الرياضية والكوادر الرياضية والإدارية في البلدين".

وأعلن المجلس الأولمبي الآسيوي، الأربعاء الماضي، فوز الدوحة باستضافة "آسياد 2030" عقب تغلّبها على الرياض في التصويت الذي جرى بالعاصمة العُمانية مسقط، فيما تقرر إسناد تنظيم نسخة 2034 إلى العاصمة السعودية.

وهذه هي المرة الثانية التي تنظم فيها الدوحة أكبر حدث رياضي بالقارة الصفراء، بعد نسخة 2006، في حين نالت الرياض تنظيم الألعاب الآسيوية للمرة الأولى في تاريخها.

مكة المكرمة