"الماتادور" الإسباني يُهين "وصيف العالم" بنتيجة ثقيلة

إسبانيا تصدرت مجموعتها بدوري الأمم الأوروبية برصيد 6 نقاط
الرابط المختصرhttp://cli.re/GXepzQ

إنريكي حقق فوزه الثاني توالياً منذ توليه منصبه مدرباً لإسبانيا

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 12-09-2018 الساعة 00:09

تغلّب منتخب إسبانيا لكرة القدم على ضيفه الكرواتي، وصيف النسخة المونديالية الأخيرة، بستة أهداف دون رد، في اللقاء الذي أقيم مساء الثلاثاء، ضمن الجولة الثانية من منافسات المجموعة الرابعة بالمستوى الأول لدوري الأمم الأوروبية.

أنهى "الماتادور" الإسباني الشوط الأول متقدماً على الكروات بثلاثية نظيفة، أحرزها ساؤول نيغويز وماركو أسينسيو ولوفري كالينيتش حارس مرمى كرواتيا خطأً بمرمى فريقه، في الدقائق الـ24 والـ33 والـ35.

وأكمل منتخب إسبانيا، المُلقب بـ"لافوريا لاروخا"، مهرجان الأهداف في الشوط الثاني بثلاثة أهداف أخرى، تناوب على تسجيلها رودريغو مورينو وسيرجيو راموس وإيسكو، في الدقائق الـ49 والـ57 والـ70، ليتكبد رفاق القائد لوكا مودريتش أكبر خسارة في تاريخ المنتخب الكرواتي.

وهذه هي المباراة الثانية للمدرب لويس إنريكي الذي خلف فرناندو هييرو في مقاعد بدلاء منتخب إسبانيا، محققاً فوزه الثاني بعد إسقاط "الأسود الثلاثة" في "ويمبلي" بالعاصمة البريطانية لندن.

وقُسمت المنتخبات الـ55 بالقارّة على 4 مستويات؛ طبقاً لترتيبها في تصنيف الاتحاد الأوروبي، بعد نهاية التصفيات القارية المؤهّلة لكأس العالم 2018.

وضمّ المستوى الأول 12 منتخباً؛ هي صاحبة المراكز الـ12 الأولى في التصنيف، ووزّعت على 4 مجموعات بكل منها 3 منتخبات، وينطبق هذا أيضاً على فرق المستوى الثاني، الذي يضم المنتخبات صاحبة المراكز الـ12 التالية في التصنيف، كما هو الحال للمستويين الثالث والرابع.

ويتأهّل أصحاب المراكز الأولى إلى "المربع الذهبي" وصولاً إلى النهائي لتحديد البطل، في حين تهبط المنتخبات الأربعة التي تتذيّل مجموعاتها إلى دوري الدرجة الثانية.

وينتظر الفائز من المستوى الأول باقي المتأهلين من المستويات الثلاثة الأخرى، ثم يخوض مباريات أخرى حتى يتم حسم الفائز النهائي بالبطولة، ليتأهّل إلى بطولة اليورو المقبلة، وفي حال كان المنتخب تأهل بالفعل إلى بطولة أمم أوروبا، يتأهّل الوصيف بدلاً منه.

مكة المكرمة