المغرب يضع شرطاً لمقابلة الأرجنتين ودياً.. تعرّف عليه

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/LxRzDo

المغرب يستعد لكأس أمام أفريقيا هذا الصيف

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 26-01-2019 الساعة 18:54

وضع الاتحاد المغربي لكرة القدم شرطاً مقابل موافقته على خوض منتخب مباراة ودية أمام نظيره الأرجنتيني في الـ26 من مارس المقبل، على ملعب "الدار البيضاء" أو طنجة.

وبحسب تقارير صحفية مغربية، طلب اتحاد الكرة في المغرب حضور "البرغوث" الأرجنتيني ليونيل ميسي "أيقونة" برشلونة الإسباني ضمن بعثة "راقصي التانغو" من أجل خوض المباراة الودية المرتقبة.

 وفي حال تعثرت المفاوضات بين الطرفين فإن منتخب بوليفيا سيكون الخيار البديل لـ"أسود الأطلس"، في إطار التحضير  لنهائيات كأس أمم أفريقيا، التي تحتضنها مصر صيف هذا العام، بعد قرار الاتحاد القاري سحب تنظيمها من الكاميرون بسبب بطء الاستعدادات.

وكان ميسي قد عانى بشدة عقب خروج الأرجنتين من ثمن نهائي بطولة كأس العالم، التي أُقيمت صيف هذا العام في روسيا، على يد فرنسا المتوّجة باللقب لاحقاً؛ إذ تعرّض لانتقادات لاذعة من قبل الجماهير ووسائل الإعلام، حيث حمّلته مسؤولية الإخفاق.

ومنذ ذلك الوقت لم يشارك "البرغوث" مع منتخب بلاده في المباريات الودية، وسط حديث يدور حول عودة مرتقبة له في مارس المقبل، في إطار استعداد "التانغو" للمشاركة في بطولة كوبا أمريكا، المقررة إقامتها في البرازيل صيف العام الحالي.

وأسفرت قرعة كوبا أمريكا التي سحبت قبل أيام في مدينة ريو دي جانيرو البرازيلية، عن وقوع الأرجنتين في المجموعة الثانية إلى جانب كولومبيا والباراغواي وقطر التي تشارك لأول مرة في البطولة القارية الأقدم على صعيد المنتخبات في العالم.

تجدر الإشارة إلى أن "البرغوث" كان قد اعتزل اللعب دولياً عقب خسارة منتخب بلاده نهائي "كوبا أمريكا" صيف 2016، قبل أن يعدل عن قراره تحت وطأة مظاهرات شعبية طالبته بضرورة الرجوع إلى "راقصي التانغو"، الذين فشلوا في التتويج بثلاثة ألقاب متتالية ما بين عامي 2014 و2016، أبرزها السقوط أمام ألمانيا في نهائي مونديال البرازيل.

مكة المكرمة