بإجماع الأعضاء.. البصرة العراقية تحتضن "خليجي 25"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/EMKW4d

لم تتقدم أي دولة لـ"خليجي 25" باستثناء العراق

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 28-11-2019 الساعة 15:32

أسند اتحاد كأس الخليج العربي لكرة القدم، اليوم الخميس، إلى مدينة البصرة العراقية استضافة النسخة الـ25 من كأس الخليج (خليجي 25)، وذلك بإجماع جميع أعضاء الاتحاد.

وأعلن الاتحاد الخليجي للعبة، على حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، أنه "منح البصرة شرف تنظيم النسخة الـ25 من كأس الخليج".

وتحتضن قطر، النسخة الحالية من البطولة الخليجية (خليجي 24)، التي افتُتحت في الـ26 من نوفمبر الجاري وتستمر فعالياتها حتى الثامن من ديسمبر المقبل، وتندرج ضمن استعدادات الدولة الخليجية لتنظيم نهائيات كأس العالم المقبلة، في شتاء عام 2022.

بدوره قال الأمين العام للاتحاد الخليجي، جاسم الرميحي، إنه تم قبول الملف العراقي لتنظيم "خليجي 25" مبدئياً، مشيراً إلى أن الإعلان الرسمي سيكون "عقب استيفاء المعايير كافة".

وأوضح قائلاً في مؤتمر صحفي، أنه "حان الوقت لإقامة بطولة كأس الخليج في العراق بعد 40 عاماً منذ آخر استضافة لها"، في إشارة إلى نسخة عام 1979، التي تُوّج بها "أسود الرافدين"، على أرضهم ووسط جماهيرهم.

وأشار إلى أنه "من حق أي دولة أن تتقدم بملف لاستضافة البطولة كبديل للعراق"، لافتاً في الوقت عينه إلى أن "هناك معايير وشروطاً يجب توافرها لأي ملف، وذلك بديلاً عن نظام التدوير المعمول به سابقاً".

جاسم الرميحي

في سياق متصل، شكر رئيس اتحاد الكرة العراقي، عبد الخالق مسعود، باسم الشعب العراقي، "جميع الدول الخليجية على مواقفها النبيلة والداعمة لملف العراق لتنظيم خليجي 25".

وأشاد المسؤول العراقي بدور أعضاء اتحاد كأس الخليج العربي في عدم تقديم أي ملف استضافة آخر، بهدف إتاحة الفرصة أمام مدينة البصرة لإقامة النسخة المقبلة من البطولة.

وتُقام "كأس الخليج" مرةً كل عامين في دول الخليج العربية، وأقيمت أول نسخة منها في عام 1970 بمملكة البحرين.

وتُعد الكويت صاحبة الرقم القياسي في عدد مرات الفوز بالبطولة الخليجية بواقع 10 ألقاب، مقابل 3 لكل من قطر والسعودية والعراق، في حين ظفرت عُمان والإمارات باللقب في مناسبتين.

مكة المكرمة