برشلونة ينجو من كمين الباسكيين وريال مدريد "يتعثر"

العملاق الكتالوني تربع على صدارة الليغا بـ"العلامة الكاملة"
الرابط المختصرhttp://cli.re/gjdYNG

برشلونة عاد في الشوط الثاني بعد تأخره بالنصف الأول

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 15-09-2018 الساعة 23:40

أفلت نادي برشلونة من خسارة على يد مضيفه ريال سوسييداد، وقلب تأخره بهدف إلى فوز ثمين بهدفين، وذلك في المباراة التي أقيمت على ملعب "أنويتا"، ضمن الجولة الرابعة من الدوري الإسباني لكرة القدم.

فاجأ المدرب إرنستو فالفيردي عشاق برشلونة بإجلاس النجمين الإسباني سيرجيو بوسكيتس والبرازيلي فيليب كوتينيو على مقاعد البدلاء، في خطوة فسّرها البعض بأنها لإراحة اللاعبَين بعد أسبوع حافل من المباريات على صعيد المنتخبات.

وإلى أطوار اللقاء، فقد افتتح أرتيز التسجيل لريال سوسييداد في الدقيقة الـ12، لينتهي الشوط الأول بتقدم "أصحاب الأرض والجمهور" بهدف نظيف.

وبعد إهدار الباسكيين أكثر من فرصة محقَّقة للتسجيل، عادل "العضاض" الأوروغواياني لويس سواريز النتيجة في الدقيقة الـ63، قبل أن يضيف زميله الفرنسي عثمان ديمبلي الهدف الثاني بعد 3 دقائق فقط، وذلك في ظل عدم استفاقة المنافس من هدف التعادل.

بذلك، حقق العملاق الكتالوني العلامة الكاملة بوصوله إلى النقطة الـ12 من انتصاره الرابع توالياً، محتلاً قمة جدول ترتيب الليغا، في حين تجمد رصيد ريال سوسييداد عند 4 نقاط بالمركز العاشر.

وفي مباراة ثانية ضمن الجولة ذاتها، سقط ريال مدريد في فخ التعادل الإيجابي أمام مضيفه أتلتيك بلباو بهدف لمثله، في القمة الكروية التي احتضنها ملعب "سان ماميس".

أنهى الفريق الباسكي النصف الأول من الموقعة متقدماً بهدف نظيف أحرزه مونياين في الدقيقة الـ32، لكن فريق العاصمة الإسبانية أدرك التعادل برأسية صانع ألعابه إيسكو في الدقيقة الـ64.

ورفع ريال مدريد بهذا التعادل رصيده إلى 10 نقاط بوصافة جدول الترتيب، في حين وصل بلباو إلى النقطة الخامسة بالمركز الرابع.

وكان أتلتيكو مدريد أفلت من الخسارة على أرضه ووسط جماهيره، بانتزاعه تعادلاً قاتلاً بهدف لمثله أمام ضيفه إيبار، في المباراة التي أقيمت على ملعب "واندا ميتروبوليتانو".

مكة المكرمة